Knowledge is power ,

sharing knowledge is powerful

emy
..
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  972

الدور الثاني 2004 م:

قال الشاعر"علي الجندي" تحت عنوان " لا تعتمد على الحظوظ " :

             من قدم الجد في مسـعاه لم يخـب            * **            الفوز بالجـنح موقوف على الدأب

              تلك المعالي عروس أنت خـاطبها             ***             فابذل لها المهر من كد ومن نصب

              مشي الهوينى - فلم يظفر بحاجته -         ***                   مقصر يبتغي مجدا بلا تعــــب

ولا تقل : سبقوا بالحظ أو غـلبوا *** فما الحظوظ مطايا السبق و الغلب

(أ) -

1 - إلامَ دعا الشاعر؟ وممَ حذر؟

2 - (تلك المعالي عروس) صورة بيانية . وضحها ، وبين قيمتها الفنية .

(ب) -

1 - في البيت الأول " طباق " . حدده ، وبين أثره في المعنى .

2 - في البيت الثالث " إطناب " . وضحه ، وبين أثره في المعنى .

اجابة (2)

(أ) -

1 - دعا الشاعر إلى الجد والدأب للفوز بالمعالي ، وحذر من التقصير والاعتماد على الحظوظ .

2 - (تلك المعالي عروس) تشبيه بليغ ، شبه المعالي بالعروس في جمالها وعلو قدرها ، وقيمتها الفنية : الترغيب في طلب المعالي .

(ب) -

1 - (يخب - الفوز أو النجح) طباق بالتضاد يوضح المعنى ويؤكده .

2 - في قوله : (فلم يظفر بحاجته) إطناب بالاعتراض ، وأثره في المعنى : يظهر نتيجة تقصير من يطلب المجد بلا تعب ، بعدم فوزه بما طلب .

(أ) -

1 - دعا الشاعر إلى الجد والدأب للفوز بالمعالي ، وحذر من التقصير والاعتماد على الحظوظ .

2 - (تلك المعالي عروس) تشبيه بليغ ، شبه المعالي بالعروس في جمالها وعلو قدرها ، وقيمتها الفنية : الترغيب في طلب المعالي .

(ب) -

1 - (يخب - الفوز أو النجح) طباق بالتضاد يوضح المعنى ويؤكده .

2 - في قوله : (فلم يظفر بحاجته) إطناب بالاعتراض ، وأثره في المعنى : يظهر نتيجة تقصير من يطلب المجد بلا تعب ، بعدم فوزه بما طلب .

اضف اجابتك