Knowledge is power ,

sharing knowledge is powerful

Ameyelshrkawy
..
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  6139

س// عرف المقال ؟

ما تعريف الرواية ؟

ما عناصر القصة ؟

هل الرواية مقيدة بنوع ما من اللغة ؟

تى اتخذت القصة اسم الرواية ؟ ومن خصها بهذا الاسم ؟ ومتى شاع هذا الاسم علماً عليها؟

ما المقصود بمحاكاة الواقع ؟

ما التغير الذي أصاب اللغة ؟

ما حجم الرواية ؟

متى ظهرت الرواية في أدبنا العربي ؟ وما االرواية الرائدة فيه ؟

هل  حظي هذا الفن “الرواية ” بقبول الكتاب ؟ دلل على ذلك .

بم تتميز القصة القصيرة عن الرواية؟

ما مدى تأثير طبيعة البناء الفني للقصة القصيرة والرواية؟

ما الغاية الفنية للقصة القصيرة؟ وفيم تتمثل؟

س1: ما مفهوم القصة القصيرة؟

س2: تتميز القصة القصيرة بالمرونة . وضح ذلك .

س3: ما العنصر الحاسم بين الراوية والقصة القصيرة؟

س4:هل يمكن لكاتب الرواية أن يحذف بعض المشاهد أو المقاطع الحوارية دون اختلال بناء العمل الروائي أو تأثره ؟

س5: يعد الكاتب الأمريكي ” إدجار ألن بو ” من أبرز كتاب القصة القصيرة .وضح رأيه في بناء القصة القصيرة 

س6: ما الغاية الفنية التي تهدف إليها القصة القصيرة ؟ ومتي عرف الأدب العربي هذا الشكل الفني ؟

س7: هل يمكن أن نعتبر القصة القصيرة اختصارًا للقصة الطويلة ؟

س8: ما أهم الأعمال الرائدة في مجال القصة القصيرة ؟

س9: مَنْ أهم كتاب القصة القصيرة في مصر؟

 

اجابة (1)

س1/عرف المقال ؟

المقال بحث قصير في العلم أو الأدب أو السياسة أو الاجتماع ينشر في صحيفة أو مجلة.

س2/ ما تعريف الرواية ؟

تعريفها: الرواية نوع خاص من القصة ذاك أن القصة بمعناها العام تعني حكاية حدث أو أحداث يقوم بها شخصيات من البشر أو غير البشر وسواء تعين فيها الزمان والمكان أو كانا غير معلومين كما أنها ليست مقيدة بنوع خاص من اللغة .

س3/ ما عناصر القصة ؟

الشخصيات: من البشر أو غير البشر الزمان والمكان: وسواء تعين فيها الزمان والمكان أو كانا غير معلومين الأحداث: ما يقوم بها شخصيات في مكان أو زمان ما

س / هل الرواية مقيدة بنوع ما من اللغة ؟

أنها ليست مقيدة بنوع خاص من اللغة .

س/متى اتخذت القصة اسم الرواية ؟ ومن خصها بهذا الاسم ؟ ومتى شاع هذا الاسم علماً عليها؟

ومع تغيرات طرأت على العناصر السابقة التي تتكون منها القصة بأن أصبحت جميعها تحاكي الواقع المعيش خصها نقاد الأدب ومؤرخوه في إنجلترا باسم الرواية ” novel ” وشاع هذا الاسم علما عليها منذ النصف الأخير من القرن الثامن عشر .

س/ ما المقصود بمحاكاة الواقع ؟

والمقصود بمحاكاة الواقع أن الأحداث أصبحت من قبيل ما يقع في الواقع المعيش حتى وإن كانت متخيلة وأن الأشخاص من طينة البشر الذين يعيشون بيننا وليسوا كائنات خرافية لا علاقة لها بدنيا الواقع وهؤلاء الأشخاص يتحركون في بيئة محددة من بيئة اجتماعية معروفة كمدينة القاهرة مثلا أو حي من أحيائها أو قرية من قرى الريف والأحداث تقع في زمن معلوم يدل عليه من خلال أحداث تاريخية معروفة أو بذكر أزمنة معينة كالعادة أو الشهر أو حتى اليوم في تضاعيف السرد وأخيرا فإن التغير الذي أصاب اللغة يتمثل في أنها أصبحت من قبيل ما يتخاطب به الناس في الحياة اليومية .

س/ ما التغير الذي أصاب اللغة ؟ التغير الذي أصاب اللغة يتمثل في أنها أصبحت من قبيل ما يتخاطب به الناس في الحياة اليومية ما حجم الرواية ؟

أن تكون ذات حجم كبير نسبيا لا يقل في رأي بعض النقاد عن ثلاثين ألف كلمة أما حدها الأقصى فلا نهاية له .

س/ متى ظهرت الرواية في أدبنا العربي ؟ وما االرواية الرائدة فيه ؟

ولم تظهر الرواية بمعناها الفني في أدبنا العربي إلا في أوائل القرن العشرين ومن الروايات الرائدة رواية زينب لمحمد حسين هيكل باشا (1888: 1956) التي صدرت سنة 1913

س/ هل  حظي هذا الفن “الرواية ” بقبول الكتاب ؟ دلل على ذلك .

وحظي هذا الفن بإقبال عدد كبير من الكتاب عليه وبلغ به نجيب محفوظ (1911: 2006) ذروة الإبداع فيه حتى حصل على جائزة نوبل العالمية في الأدب عام 1988 ومن أشهر أعماله الثلاثية (بين القصرين – قصر الشوق – السكرية )

س/ بم تتميز القصة القصيرة عن الرواية؟

إذا كانت الرواية شكلا فنيا من أشكال القصة بعامة فإن القصة القصيرة شكل فني منها يتميز بقصره كما يدل على ذلك اسمها . بين مميزات القصة القصيرة من حيث زمن القراءة، والحجم.

1- من حيث زمن القراءة: قد تقرأ في زمن يصل في حده الأدنى إلى بضع دقائق وقد يتضاعف فيبلغ الساعتين

2- من حيث الحجم: قد تكون في أقل من ألف كلمة في حين يصل حدها الأقصى إلى اثني عشر ألف كلمة فإن زادت على ذلك حتى ثلاثين ألف كلمة عدت رواية قصيرة .

تحدث عن عنصر القصر في القصة القصيرة. ما مدى تأثير طبيعة البناء الفني للقصة القصيرة والرواية؟

1- مع ملاحظة عنصر القصر فإن الفرق الحاسم بين القصة القصيرة وبين الرواية يرجع إلى طبيعة البناء الفني منهما الذي يؤثر بدوره على الشكل المكتوب الذي تظهر فيه كلتاهما . 2- الرواية تقدم حياة كاملة لشخصية واحدة أو عدة حيوات لشخوص متعددين:

أ- وهي حياة أو حيوات تتشابك وقد تتوازى وتتقاطع مع شخصيات أخرى تضمها الرواية

ب- وتمتد بها الزمن جميعا فيصل إلى عدة أعوام

ج- كما تتعدد الأماكن التي تتحرك فيها

د- وتتصف لغة السرد فيها بالإسهاب فالكاتب

– من أجل محاكاة الواقع والإيهام به

– قد يتابع بعض الشخصيات أو بعض الأشياء أو المناظر ويصفها وصفا شاملا دقيقا إلى حد يبلغ حد الإملال أحيانا ولهذا يمكن حذف بعض المشاهد أو المقاطع الحوارية دون أن يختل بناء العمل الروائي أو يتأثر على نحو ملحوظ .

علل: تتصف لغة السرد في الرواية بالإسهاب

3- أما القصة القصيرة فهي ليست اختصار لقصة طويلة كما قد يتوهم بعض القراء وإنما هي عمل فني يتميز بإحكام البناء:                              

   علل: القصة القصيرة عمل فني يتميز بإحكام البناء.

أ- وهي لهذا تكون محدودة الشخصيات.

ب- قليلة الأحداث

ج- قصيرة المدى الزمني غالبا

د- والتعبير فيها غاية الإيجاز

هـ- فكل وصف مقصود وكل عبارة لها دلالتها حتى إن واحدا من أبرز كتابها وهو الكاتب الأمريكي ” إدجار ألن بو ” ذهب إلى أنه لا يمكن حذف جملة أو عبارة بل كلمة من القصة القصيرة دون أن يتأثر بناؤها وقد يكون ذلك من قبيل المبالغة والحرص على إحكام البناء ولكنها مبالغة لا تنفي الأصل .

و- على أن هذا التركيز في الوصف والإيجاز في العبارة يتسق مع ما تهدف إليه القصة القصيرة فغايتها الفنية:

1- توصيل رسالة إلى المتلقي

2- تتمثل في: فكرة، أو مغزى، أو انطباع خاص

3- لكنه بدلا من أن يقدم أيا منها بصورة تقريرية مباشرة يعزف عنها القارئ أو لا يوليها اهتمامه يجسده في حكاية قصصية تحاكي واقع الحياة فتجذبه إلى متابعتها والتأمل فيها، والتفكير فيما توحي به وقد عرف الأدب العربي هذا الشكل الفني من أشكال القصة القصيرة خلال العقد الثاني من القرن العشرين .

س/ ما الغاية الفنية للقصة القصيرة؟ وفيم تتمثل؟

ومن الأعمال الرائدة في هذا المجال قصة ” سنتها الجديدة ” للكاتب اللبناني ميخائيل نعيمة . مهم: التركيز في الوصف والإيجاز في العبارة يتسق مع ما تهدف إليه القصة القصيرة وضح ذلك مبينا غايتها الفنية. ممثلا تحدث عن مراحل تطور القصة القصيرة

1- من الأعمال الرائدة في هذا المجال قصة ” سنتها الجديدة ” للكاتب اللبناني ميخائيل نعيمة وقد ظهرت سنة 1914 في مجموعته التي عنوانها ” كان ما كان ” وقصة ” في القطار ” لمحمد تيمور التي كتبها 1917 وظهرت في العام نفسه ضمن مجموعة ” ما تراه العيون ”

2- وفي أثر هذا الكاتب مضى نفر آخر من الكتاب في مصر من أمثال شحاتة عبيد وعيسى عبيد وطاهر لاشين

3- ثم أخذت تتطور على أيدي عدد من الكتاب في الأجيال اللاحقة وعلى رأسهم نجيب محفوظ ويوسف إدريس ويوسف الشاروني وصنع الله إبراهيم وبهاء طاهر وغيرهم .

س: ما مفهوم القصة القصيرة؟

ج: القصة القصيرة: شكل فني من أشكال القصة يتميز بقصره، ويدل علي ذلك اسمها. أو هي: عمل فني يتميز بإحكام البناء.

س2: تتميز القصة القصيرة بالمرونة . وضح ذلك .

من حيث زمن القراءة: قد تقرأ في زمن يصل في حده الأدني إلي بضع دقائق، وقد يتضاعف فيها فيصل إلي الساعتين. من حيث الحجم: قد تكون في أقل من ألف كلمة، في حين يصل حدها الأقصي إلي اثني عشر ألف كلمة . مع ملاحظة إن في حالة زيادتها علي ذلك حتى ثلاثين ألف كلمة عدت ” رواية قصيرة ” .

س3: ما العنصر الحاسم بين الراوية والقصة القصيرة؟

ج: هذا العنصر هو ” القصر ” وهو يرجع إلي طبيعة البناء الفني منهما الذي يؤثر بدوره علي الشكل المكتوب الذي تظهر فيه كلتاهما.

س4:هل يمكن لكاتب الرواية أن يحذف بعض المشاهد أو المقاطع الحوارية دون اختلال بناء العمل الروائي أو تأثره ؟

ج: نعم يمكن ذلك لأن كاتب الرواية من أجل محاكاة الواقع والإيهام قد يتابع بعض الشخصيات أو بعض الأشياء أو المناظر و يصفها وصفًا شاملاً دقيقًا إلي حد يبلغ الإملال أحيانًا، ولذلك فالحذف لا يخل بالعمل الأدبي هنا.

س5: يعد الكاتب الأمريكي ” إدجار ألن بو ” من أبرز كتاب القصة القصيرة .وضح رأيه في بناء القصة القصيرة .

ج: ذهب ” إدجار ألن بو ” إلي أنه لا يمكن حذف جملة أو عبارة بل كلمة من القصة القصيرة دون أن يتأثر بناؤها وقد يكون ذلك من قبيل المبالغة و الحرص علي إحكام البناء ولكنها مبالغة لا تنفي الأصل.

س6: ما الغاية الفنية التي تهدف إليها القصة القصيرة ؟ ومتي عرف الأدب العربي هذا الشكل الفني ؟

ج: من أهم ما تهدف إليه القصة القصيرة:

1ـــ التركيز في الوصف والإيجاز في العبارة .

2ـــ توصيل رسالة إلي المتلقي تتمثل في فكرة أو مغزي أو انطباع  خاص.

3ـــ تقديم حكاية قصصية تحاكي واقع الحياة فتجذبه إلي متابعتها والتأمل فيها والتفكير فيما توحي به. وقد عرف الأدب العربي هذا الشكل الفني من اشكال القصة القصيرة خلال العقد الثاني من القرن العشرين.

س7: هل يمكن أن نعتبر القصة القصيرة اختصارًا للقصة الطويلة ؟

ج: لا يمكن ذلك كما يتوهم بعض القراء، وإنما هي عمل فني يتميز بإحكام البناء، ولهذا تكون محدودة الشخصيات قليلة الأحداث، قصيرة المدي الزمني موجزة التعبير ” نظرة ” ليوسف إدريس .

س8: ما أهم الأعمال الرائدة في مجال القصة القصيرة ؟

ج: من أهم هذه الأعمال قصة(سنتها الجديدة) للكاتب اللبناني ” ميخائيل نعيمة ” والتي ظهرت سنة 1914 من خلال مجموعته التي عنوانها(كان ما كان)، وأيضًا قصة(في القطار) لمحمود تيمور التي كتبها سنة 1917.

س9: مَنْ أهم كتاب القصة القصيرة في مصر؟

ج: الجيل الأول: الأخوان شحاتة وعيسي عبيد ــ طاهر لاشين . جيل التطوير: وعلي رأسهم: نجيب محفوظ ــ يوسف إدريس ـــ يوسف الشاروني ــ بهاء طاهر وغيرهم .
 

اضف اجابتك