Knowledge is power ,

sharing knowledge is powerful

Elsharkawy
..
منذ 5 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  160

' يـذهـب صاحـبـنـا إلـى الــكتَّاب ويعود منه فى غير عمل ، وهو واثق بأنه قد حفظ القرآن ، وسيدنا مطمئن إلى أنه حفظ القرآن إلى أن كان اليوم المشئوم .... ذاق فيه صاحبنا لأول مرة مرارة الخزى والذلة والضعة وكره الحياة . '
( أ ) فى ضوء فهـمك معانى الكلمـات فى سـياقـهــا تخير الصواب مما بين القوسيـن فيما يلى :
1 -معنى ' الضعة ' قلة : ( الـثـقـة ــ العـلم ــ الحجم ــ القدر )
2 -مضاد ' حفظ ' : ( قــدّر ــ تــرك ــ نسى ــ أهمل )
3 -جمع ' الحياة ' : ( الحيوات ــ الأحياء ــ الحياءات ــ الحيات )
( ب ) ما المقصود باليوم المشئوم ؟ وِلم وصفه الكاتب بهذا الوصف ؟
( جـ ) ماذا يحدث لو :
1 -لم يأت الفتى على طعامه كله وهو منفرد بنفسه ؟
2 -لم يُخف الكاتب على ابنته بعض أطوار صباه ؟

اجابة (1)

إجابة السؤال
أ ــ 1-ــ قلة القدر . 2 ــ نسى . 3 ــ الحيوات .
ب ــ هو اليوم الذى طلب والده منه أن يقرأ له مما حفظه من القرآن من سورة الشعراء وسورة القصص ولكنه لم يستطع أن يتقدم خطوة واحدة بعد أول كلمة فقد نسى ما حفظه .
ــ وقد وصفه الكاتب باليوم المشئوم لشعوره بالخزى والعار والخجل أمام والده واثنين من أصحاب والده .

جـ ــ 1 ــ قد يعود أخوه ويرى ذلك فيظن به المرض أو الحزن وكان أبغض شىء إليه أن يثير فى نفس أخيه هما وقلقا .
2ــ قد تضحك منه ابنته قاسية لاهية وهو لا يحب أن يضحك طفل من أبيه أو يلهو به ويقسو عليه ، وقد تحزن من أجله .

اضف اجابتك