Knowledge is power ,

sharing knowledge is powerful

arsany
..
منذ 5 سنوات
اجابة  3   مشاهدة  125
  • ( أ ) ' يعد نهر النيل شريان الحياة فى مصر وهو الظاهرة الجغرافية البارزة فى النصف الشرقى من قارة أفريقيا . '

فى ضوء العبارة أجب عما يأتى :
1 ما الأسباب التى أدت إلى زيادة الفاقد من مياه الرى فى مصر ؟
2 قارن بين :
قناطر أدفينا وقناطر إسنا . ( من حيث الغرض من إنشائهما )
3 ماذا يحدث إذا تم حفر قناة جونجلى ؟

  • ( ب ) ما العلاقة بين كل من .... ؟

1 الأخدود الأفريقى والحدود الشرقية لحوض النيل .
2 الزيادة السكانية والقمح فى مصر .
3 التضاريس والمناخ فى مصر .

  • ( ج ) إلى أى حد يسهم توجيه العمران فى تنمية موارد مصر بالنسبة للمناطق التالية.... ؟

1 إقليم مريوط .
2 شبه جزيرة سيناء .

اجابة (3)

إجابة السؤال الرابع : 15 درجة

( أ ) 5 درجات = 2 + 2 + 1 ( ب ) 6 درجات = 3 ×2 ( ج ) 4 درجات = 2 × 2

( أ ) 1- يعود ذلك إلى الفاقد بشبكات الرى والإسراف الشديد فى استخدام المياه مع عدم توافر الصيانة وانتشار النباتات والحشائش الضارة

وإهمال الرى الليلى . ( ص 131 )

2- قناطر أدفينا: أنشئت بغرض حجز مياه البحر عن مياه النيل وقت التحاريق .

قناطر إسنا : أنشئت بغرض تغذية ترعتى أصفون والكلابية . ( ص 129 )

3- يتم تفادى منطقة السدود النباتية التى تعترض مياه هضبة البحيرات - يقل الفاقد بالتبخر - يزيد إيراد النهر .

- يمكن لمصر الاستفادة من زيادة المياه . ( أى إجابة منطقية أخرى يذكرها الطالب تعتبر صحيحة ) ( ص 53 )

( ج ) ( يرصد درجتان لإقليم مريوط ودرجتان لشبه جزيرة سيناء )

1- يؤدى توجيه العمران فى إقليم مريوط : إلى الاستفادة منه عن طريق إقامة مشاريع زراعية اعتماداً على الآبار والأمطار الشتوية

وكذلك تربية الثروة الحيوانية اعتماد ا على الأعشاب والحشائش التى تنمو عقب سقوط الأمطار واستصلاح الوديان الطولية التى تقع

بين سلاسل الكثبان الجيرية والتلال الصخرية واستخدامها فى الزراعة والاستفادة من التلال الجيرية فى الحصول على الحجر الأبيض

لأغراض البناء وإقامة مشاريع سياحية . ( ص 88 )

2- يؤدى توجيه العمران فى شبه جزيرة سيناء : إلى الاستفادة من الأمطار الشتوية على الساحل الشمالى الاستفادة من قدرة الكثبان

الرملية على اختزان الأمطار فترة طويلة الاستفادة من الآبار فى إقامة مجتمعات زراعية ورعوية الاستفادة من إمكانياتها

السياحية الهائلة الاستفادة مما تحويه من معادن ومصادر طاقة .( ص 93 )

( أى إجابة منطقية يذكرها الطالب تعتبر صحيحة )

( ب ) 1- يحدد الأخدود الأفريقى إلى حد كبير الحدود الطبيعية الشرقية لحوض النيل حيث تسير الحدود الطبيعية الشرقية لحوض النيل مع حافة

الأخدود الأفريقى والدليل على ذلك نجد أن الحدود الشرقية تبدأ من جنوب بحيرة فيكتوريا وتتجه شمالًا ملتزمة إلى حد كبير الحافة

الغربية للأخدود الشرقى بل يشغل جزءاً كبيراً من الحوض بين فرعى الأخدود ويحدد الحافة الغربية على طول الفرع الشرقى للأخدود

حوض نهر النيل من منبعه إلى مصبه .

وحينما يغير اتجاهه نحو الشمال الشرقى ويشمل الشطر الأكبر من هضبة الحبشة متتبع ا الحافة الغربية للأخدود الشرقى وعندما يقترب

من مدخل البحر الأحمر الجنوبى يدور فى قوس كبير إلى الشمال الغربى ملتزمًا إلى حد كبير الحافة الغربية للأخدود . ( ص 8 )

2- قديما كان هناك دائما فائض من القمح وكانت مصر مزرعة القمح الكبرى للإمبراطورية الرومانية نظرً ا لقلة السكان وخصوبة التربة

ولكن مع الزيادة السكانية الكبيرة منذ نهاية الحرب العالمية الثانية وحتى الآن وزيادة اعتماد السكان على القمح لجأت الدولة إلى زيادة

المساحة المخصصة لزراعته على حساب المحاصيل الأخرى وخاصة القطن ومع ذلك فلا يكفى حاجة الاستهلاك المحلى وتعتمد مصر

على استيراد كميات كبيرة من الأسواق الخارجية لسد العجز . ( ص 137 )

3- تؤثر التضاريس على المناخ فى مصر سواء من حيث الامتداد أو الارتفاع حيث نجد :

أ - يكاد ينعدم أثر عامل الارتفاع فى الوادى والدلتا بسبب استواء السطح وعدم تضرسه لذلك لا تختلف معدلات درجات الحرارة كثيرً ا

فى المحطات الساحلية عن الداخل وكذلك لا تختلف سرعة الرياح ولا يتأثر الإشعاع الرئيسى وكمية المطر بعاملى الارتفاع

والمواجهة .

ب- بينما يظهر أثر التضاريس واضحا فى مناخ مرتفعات البحر الأحمر وشبه جزيرة سيناء حيث تنخفض الحرارة بسبب الارتفاع فى

فصل الشتاء وتسقط الأمطار بينما تعتدل الحرارة صيفا .

ج- امتداد جبال البحر الأحمر بمحاذاة الساحل منع توغل مؤثرات البحر الأحمر إلى الداخل وجعله منطقة مناخية منعزلة . [ يمكن الإشارة

إلى خط الساحل وأثر تعرجه على سقوط الأمطار وعلى عدم توغل مؤثراته إلى الداخل ] ( يكتفى باثنين ) ( ص 97/99 )

اضف اجابتك