بالعلم ترتقى الامم

الوحدات

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  16

- المشــروعات الصـغيرة

تؤدِّى المشروعاتُ الصغيرةُ دورًا مهمًّا فى الاقتصاد الوطنىِّ لكثير من الدول: المتقدمة والنامية، ولقد حقَّقتْ بعضُ الدول الآسيوية إنجازاتٍ هائلةً خلالَ العقود الأخيرةِ؛ مِمّا حوّلها من قوى استهلاكيةٍ إلى قوة منتجةٍ خ قَّالة؛ بفضل الاهتمام بالصناعات الصغيرة، التى تستغلّ الخاماتِ المتاحة، مبتكرة أساليبَ تكنولوجيةً جديدة، تتلاءمُ مع وفرةِ الأيدى العاملة لإنتاج سلعٍ ترتبط بالحياة اليوميةِ للمواطنين، كالصناعاتِ: الغذائيةِ، والنسيجيةِ، والمعدنيةِ، والتى تلبِّي متطلباتِ الأسواقِ المحلية والتصديرِ إلى الأسواقِ الخارجيةِ. وتُشَكلُ الصناعاتُ التقليديةُ مصدرًا مُهِمًّا للمشروعاتِ الصغيرةِ، التي تهتمّ بتراثِ مصرَ الشعبىِّ الحيِّ المتطوِّرِ، الذي يتمثلُ فى إنتاجِ العديدِ من المنتجاتِ المتميِّزةِ فى الزخرفةِ والنقشِ والمعادنِ والفخارِ

والمفروشاتِ القطنيةِ والصوفيةِ، والجلودِ، والمصنوعاتِ الخشبيةِ والصدفيةِ والرخام، وموادِّ البناءِ، والملابسِ التقليدية والصناعاتِ التطريزيَّةِ الحريرية وغيرها، كما أكَّدت على الدوامِ تواجدَها ومكانَتها خارجَ البلادِ من خلالِ منتجاتِها التى كانتْ ومازالتْ تُسَوَّق فى عدَّةِ أقطارٍ أجنبيةٍ: أوربيةٍ وعربيةٍ. وهى تمثِّل نشاطاً اجتماعيًّا، ظلَّ يحتفظُ بمكانةِ خاصةٍ، سواء بالنسبةِ للحرفيين، أو المواطنين المستفيدين من منافعِها، أو بالنسبةِ للدولة التى حظي لديها هذا النشاطُ بتقديرٍ خاصٍّ ومُتَميِّزٍ؛ لما يؤديه من وظائفَ: اقتصاديةٍ واجتماعيةٍ وثقافية وامتزاجه بمختلف مظاهرِ الحياةِ والعمرانِ، و توفير فرصِ العملِ، ورفعِ مستوى المعيشة، وزيادةِ دخلِ الأفرادِ وتحسينِ المستوى الاقتصادىّ، وكيفية التنمية الاجتماعية. ويتميز المشروعُ الصغيرُ بعدة خصائصَ، تتلخصُ فى صغرِ حجمِه، وأنَّهُ لا يحتاجُ إلى مساحةٍ كبيرةٍ لأداء نشاطه، ولا يحتاجُ إلى تمويلٍ كبيرٍ، كما أنَّ عدد العاملين في هذه المشروعات قليلٌ، و حجمَ رأسِ مال المشروع صغيرُ الحجم نسبيًّا، ونشاطُ المشروعِ ونطاقه الجغرافىّ محدودٌ، ويعتمد علىتكنولوجيا بسيطةٍ عند بدايته، ويساعدُ على إيجاد التوازنِ الصناعيِّ بينَ الحضرِ والريفِ، وتسهمُ المشروعاتُ الصغيرةُ فى توفيرِ فرصِ العملِ للشبابِ وتوظيفهِم؛ وبالتالي تسهمُ في حلِّ مشكلة البطالةِ.ويمكنُ تصنيفُ المشروعاتِ الصغيرة إلى مشروعاتٍ: إنتاجيةٍ، ومشروعاتٍ خدميَّةِ، ومشروعاتٍ تِجَاريةٍ. ومن المهمِّ إعداد وتنمية مهاراتِ رجلِ الأعمالِ الصغير، بما يجعلُه قادرًا على إدارة مشروع صغيرٍ، بكفاءةٍ وفاعليةٍ فى ظلِّ التغيُّرات الاقتصادية العالمية، وإيمانًا بأن هذه المشروعاتِ الصغيرةَ تمثلُ النواةَ الأساسيةَ لتحقيقِ التنميةِ الشاملةِ فى مصر.

ما الفكرة الرئيسة ل لنص؟ إن الزيادةَ السكانيةَ وضرورةَ خلقِ فرصِ عملٍ للشباب تتطلب ضرورةَ التوسعِ فى الصناعات الصغيرةِ؛ لما لها من عائدٍ اقتصاديٍّ مرتفعٍ بالنِّسبة لرأْسِ المالِ المُسْتَثْمَرِ.__

أسئلة

ناقش ما يلي

الصناعات التقليدية مصدر مهم للمشروعات الصغيرة.

ترتبط المشروعات الصغيرة بالحياة اليومية للمواطنين.

المشروعات الصغيرة تحول الناس من قوة استهلاكية إلى قوة منتجة.

المشروعات الصغيرة توفر فرص العمل للشباب.

أجب عم يلي:

أ- ما المقصود بالمشروع الصغير؟

ج / تلك المشروعات ذات رأس المال الصغير ويديرها عدد قليل من الشباب .

ب- ما علاقة الصناعات التقليدية بالمشروعات الصغيرة؟

ج / وتُشَكلُ الصناعاتُ التقليديةُ مصدرًا مُهِمًّا للمشروعاتِ الصغيرةِ، التي تهتمّ بتراثِ مصرَ الشعبىِّ الحيِّ المتطوِّرِ

ج- ما خصائص المشروع الصغير؟

ج/ ، يتمثلُ فى إنتاجِ العديدِ من المنتجاتِ المتميِّزةِ فى الزخرفةِ والنقشِ والمعادنِ والفخارِوالمفروشاتِ القطنيةِ والصوفيةِ، والجلودِ، والمصنوعاتِ الخشبيةِ والصدفيةِ والرخام، وموادِّ البناءِ، والملابسِ التقليدية والصناعاتِ التطريزيَّةِ الحريرية .

د- لماذا تعدّ المشروعات الصغيرة مهمة؟

ه- لماذا يجب تشجيع المشروعات الصغيرة؟

و- لكل من المدرسة والمجتمع دورهما في تشجيع المشروعات الصغيرة. اشرح ذلك.

 

 

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  26

عـــالـم من ذهــــب

لم يهتم العالم المصريّ المولد والنشأة مصطف السيد، بجمال الذهب والفضة ورونقهما، كما لم تفتح شهيته قيمتهما العالية للكنْزِِ والحيازة، ولكن الخصائص الطبيعية والكيميائية لأصغر دقائقهما،

هى التى أثارت فضوله؛ بحثاً واستقصاءً ودراسةً، فى إطار ما يطلق عليها "النانو تكنولوجي"، والعكوف على التطبيقات الواعدة فى عدة مجالات، ومنها الطبّ. فقد نجح الدكتور مصطفى السيد بمعاونة فريقه الذي يقوده بمدينة أطلنطا الأمريكية فى التوصل لأول مرة لشفاء سرطانالجلد

بنسبة 100 % على الحيوانات، وذلك باستخدام قضبان ذهب أو فضة فائقة الدقة والصغر في رصد

الخلايا السرطانية والالتصاق بها، ثم بإطلاق شعاع "ليزر" منخفض الطاقة، تكتسب هذه القضبان حرارة كافية لإتلاف الخلايا الشريرة، بينما لا تمسُّ الخلايا السليمة فى الجسم، وهذه آليةٌ تعدُّ الأولى من نوعها فى العالم، ويتوقَّع تطبيقُ هذا في علاجِ السرطانِ بقذائف الذهب النانوية خلال سبع سنوات من الآن على الإنسان، وهذه الخصائص تستهدف خلايا السرطان الخبيثة؛ وبذلك يمكنُها رصد أيّ ورم بالجلد؛ حيث تتجمع دقائق الذهب النانوية لتشكل طبقةً مضيئةً على جسم الخلية المريضة وحدها عند الرصد تحت المجهر، بينما لا ترى الخلايا السليمة، فتبدو مثل كوكبةٍ مضيئةٍ وسطَ جسمٍ معتم، ثم بتسليط شعاع "ليزر" مرئِىٍّ منخفضِ الطاقة على هذه الدقائق تتحول إلى حرارة بامتصاص ضوء "الليزر"؛ فتذيب الخلية السرطانية، ويمكن ملاحظةُ الفارق الواضح؛ حيث تظهر تحتَ المجهر دقائقُ الذهب كأجسامٍ فائقة الصغر مضيئة وسطَ مجال معتم، مما يعني قدرةً انتقائية فائقةً لدقائقِ الذهب للالتصاقِ بالخلايا السرطانية.والواقع أن المتابعَ لسيرة الدكتور مصطفي السيد سوف يجدُها حافلةً بالعمل الجادِّ الدَّءُوب، الذى أثمرالعديدَ من البحوث والأوراق العلمية التي فاقت الخمسمائة مطبوعة؛ ولذلك نالَ العديدَ من الجوائزِ عبرَ مسيرته، حتَّى تبوأ فى النهاية رئاسةَ وقيادة معملِ ديناميكيات الليزر.بدأت مسيرته بالتخرج في كلية العلوم جامعة عين شمس سنة 1953 م وهي الفترة التي قال : أنها زرعت فيه أسس الطموح العلمي الذى غرسه فيه أساتذة مصريون عظام كما أمضى العديد مكن السنوات في الدراسة ومنح في جامعات أمريكية مرموقة العديد من الجوائز ، منها قلادة العلوم الوطنية الأمريكية التي تعد من أرفع الأوسمة الأمريكية في العلوم عرفانا بإنجازاته في مجال التكنولوجيا الدقيقة المعروفة باسم "النانو تكنولوجي" وتطبيقه لهذه التكنولوجيا في علاالسرطان كما حصل على جائزة الملك فيصل العالمية للعلوم، كما حصل على العديد من الجوائز الأكاديمية العلمية من مؤسسات عديدة، وتولَّى على مدار أكثر من عشرين عاماً رئاسة تحرير مجلة علوم الكيمياء والطبيعة،وهى من أهم المجلات العلمية في العالم.

ولقد أعطى مصطفى السيد الذهب والفضة قيمة أعلى مما يعطيها الناس له ، فمنهم من يعنى بالتختُّم والزينة بهما، وقديماً عني الشعراء بالرونق والبريق، ولكن عندما يستخدمان في شفاء مرضى السرطان فكيف تقدر قيمتهما؟! ولم يَنْسَ مصطفى السيد وطنه، بل إنه يعملُ على أن يفيد مرضى السرطان في مصر من اختراعِه، وعلى هذا ستستفيد مصر وأمريكا والعالم كلُّه من جهود هذا العالم المصريّ العظيم.

أسئلة

  • لماذا لم يهتم الدكتور. مصطفى السيد برونق الذهب والفضة؟

ج/لم يهتم العالم المصريّ المولد والنشأة مصطف السيد، بجمال الذهب والفضة ورونقهما، كما لم تفتح شهيته قيمتهما العالية للكنْزِِ والحيازة، ولكن الخصائص الطبيعية والكيميائية لأصغر دقائقهما،

هى التى أثارت فضوله؛ بحثاً واستقصاءً ودراسةً

ب- أين كانت النشأة العلمية للدكتور مصطفى السيد؟

ج / بدأت مسيرته بالتخرج في كلية العلوم جامعة عين شمس سنة 1953 م وهي الفترة التي قال : أنها زرعت فيه أسس الطموح العلمي الذى غرسه فيه أساتذة مصريون عظام

ج- ما الاكتشاف الذي توصل إليه الدكتور مصطفي السيد؟

ج/ الدكتور مصطفى السيد بمعاونة فريقه الذي يقوده بمدينة أطلنطا الأمريكية فى التوصل لأول مرة لشفاء سرطانالجلد بنسبة 100 % على الحيوانات، وذلك باستخدام قضبان ذهب أو فضة فائقة الدقة والصغر في رصد الخلايا السرطانية والالتصاق بها، ثم بإطلاق شعاع "ليزر" منخفض الطاقة، تكتسب هذه القضبان حرارة كافية لإتلاف الخلايا الشريرة، بينما لا تمسُّ الخلايا السليمة فى الجسم،

د- لم يكن من السهل التوصل إلى هذا الاكتشاف. دلِّل على صحة هذه العبارة.

ج / بدليل أنه لم يتم مواجهة المرض بشكل كامل .

ه- ما أهمّ الجوائز التي نالها الدكتور مصطفى السيد؟

ج/ العديد من الجوائز ، منها قلادة العلوم الوطنية الأمريكية التي تعد من أرفع الأوسمة الأمريكية في العلوم عرفانا بإنجازاته في مجال التكنولوجيا الدقيقة المعروفة باسم "النانو تكنولوجي" وتطبيقه لهذه التكنولوجيا في علاالسرطان كما حصل على جائزة الملك فيصل العالمية للعلوم، كما حصل على العديد من الجوائز الأكاديمية العلمية من مؤسسات عديدة، وتولَّى على مدار أكثر من عشرين عاماً رئاسة تحرير مجلة علوم الكيمياء والطبيعة،وهى من أهم المجلات العلمية في العالم.

و- ما أهمية الاكتشاف الذي توصل إليه الدكتور مصطفى السيد؟

ج/ تطبيقُ هذا في علاجِ سوف يخلص الملاين من هذا المرض الخطير .

اقر أ وأجب:

) نجح الأستاذ الدكتور مصطفى السيد بمعاونة فريقه، الذي يقوده في معمل ديناميكيات الليزربمدينة أطلنطا الأمريكية فى التوصل لأول مرة لشفاء سرطان الجلد بنسبة 100 % على الحيوانات،باستخدام قضبان ذهب أو فضة فائقة الدقة والصغر، في رصد الخلايا السرطانية (.

أ- كيف سيؤدى هذا الاكتشاف إلى تخفيف آلام لمرضى وعلاجهم؟

ب- اشرح موضحاً أثر العلم فى نجاح الأعمال والاكتشافات العظيمة، مبيناً إلى أي مدى وظف الدكتور مصطفى هذا فى اكتشافه.

ج- ما أهم الدروس التي تستفيدها من قصة نجاح الدكتور مصطفى السيد؟

ماذا يحدث لو:

أ- أحسَّ كل عالم بواجبه تجاه وطنه؟

ب- زاد التحاق الطلاب بالقسم الأدبى أكثر من القسم العلمى؟

 

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  189

يــــوم العــيد         للمنفلوطي

أفضلُ ما سمعتُ في بابِ المروءةِ والإحسانِ أن امرأةً بائسةًوقفت ليلةَ عيدٍ من الأعيادِ بحانوتٍ للهدايا فى "باريس"، يطرقه الناسُ في تلك الليلة لابتياعِ اللُّعبِ لأطفالهم الصغار؛ فوقع نظرها على لعبةٍ

صغيرةٍ منَ المرمرِ هي آيةُ الآياتِ في حسنِها وجَمالِها؛ فابتهجتْ بمرآها ابتهاجا عظيمًا؛ لأنَّها كانت تنظر إليها بعينِ وَلدِها الصغير،الذي تركتْه في منزلها ينتظرُ عودَتَها إليه بلعبةِ العيد كما وعدته،فأخذتْ تساومُ صاحبَ الحانوتِ فيها ساعةً، والرجلُ يُغَالِي فيها مغالاةً شديدةً، حتى علمَتْ أن يدَها لا تستطيعُ الوصولَ إلى ثَمنها،وأنَّها لا تستطيعُ العودةَ

بدونِها، فأخذتْ اللُّعبةَ خفيةً على أن تعيد ثَمنها لصاحب الحانوت بعد يومٍ أو يومينِ، وكانت تظنُّ أن الرجل لايراها، ولا يشعرُ بمكانها. ثم رجعت أدراجَها، وقلبُها يخفقُ فى آنٍ واحدٍ خفقتين مختلفتين: خفقةَ الخوفِ من عاقبةِ فِعلتِها، وخفقةَ السرورِ بالهدية الجميلة التي ستقدمُها بعد لحظات قليلة إلى ولدها؛ وكان صاحبُ الحانوتِ من اليقظة وحدَّةِ النظر، بحيث لا تفوتهُ معرفةُ ما يدورُ حولَ حانوته، فما برحتْ مكانها حتى تبَعها، يترسَّمُ مواقِع أقدامِها حتى عرفَ منزلها، ثم تركها وشأنَها وذهب إلى مخْفَر الشرطة؛ فجاء منه بجنديين للقبضِ عليها، وصعدُوا جميعا إلى الغرفة التي تسكنها، ففاجأوها وهى جالسة بين يدي ولدها تنظرُ إلى فرحتهِ وابتهاجه باللعبة نظرات الغبطة والسرور، فهجم الجنديانِ على الأمِّ فاعتَقَلَاها،وهجم الرجلُ على

الولد فانتزع اللعبةَ من يده، فصرخ الولد صرخةً عظيمة، وظلَّ يبكي بكاء شديداً، فجَمدَ الرجلُ أمام هذا

المنظر المؤثِّر، وأطرق إطراقاً طويلاً؛ فانتفض انتفاضةً شديدةً وصَعُبَ، عليه أن يترك هذه الأسرةَ الصغيرةَ

المسكينةَ حزينةً منكوبةً في اليوم الذي يفرحُ فيه الناس جميعا؛ فالتفت إلى الجنديين، وقال لهما: أظن

أنِّي أخطأتُ فى اتهامِ هذه المرأةِ؛ فإنِّي لا أبيعُ هذا النوع من اللُّعَبِ، فانصرفَا لشأنِهما، والتفت هو إلى

الولد فاعتذر إليه وإلى أمه عن خشونته وشدته،

فشكرتْ له فَضْله ومروءته، وجبينها مبلَّلٌ عرقا؛

حياءً مِنْ فِعلتها، ولم يفارقهما حتى أسدى إليهما من النعم ما جَعل عِيدَهما أسعدًَ وأهنأ مما كانا يظنان.

حَسْب البؤساء من محن الدهر وأرزائه أنهم يقضون جميع أيام حياتهم في سجن مُظلم من بؤسهم وشقائهم، فلا أقل من أن يتمتعوا برؤية أشعة السعادة في كل عام مرة أو مرتين.

أســـــــــئلة

أ- أين حدثت هذه القصة؟ ج / - فى "باريس"،

ب- مَنْ أشخاص هذه القصة؟ ومَنْ الذى أعجبك منهم؟

ج / المرأة وولدها و صاحب الحانوت _ الشفقة ةحسن تفهم الوضع المحيط و العفة.

ج- ماذا تعرف عن مؤلف هذه القصة؟

أجب أنت من خلال بحثك

د- ما الذى دفع المرأة إلى أخذ اللعبة؟ ج/ بكاء الطفل ورغبته الشديدة فيها .

ه- كان للتاجر موقفان مختلفان من المرأة، فما تعليل ذلك؟

ج/اختلف موقف الرجل من الرغبة فى القبض عليها للشفقة بها وبولدها يدل على الرحمة.

و- ما المغزى من هذه القصة؟

ج/ اظهار ضرورة الرحمة بالناس وتكافل طبقات المجتمع ودعم الغني للفقير.

ز- لو كنت مكان المرأة هل كنت تجد طريقة أفضل للحصول على اللعبة؟ ولماذا؟

ج/ كنت سأربي ابني اولا علي العفة ثم لو حدث ما حدث في المحل كنت سأشرح لصاحب المحل المشكلة ربما يفهم او يعطيها لي على ان اسدد ثمنها لاحقا وإلا تركتها .

ماذا يحدث لو:

أ- قام الأغنياء بالبر والإحسان نحو الفقراء والمحتاجين؟

ج/ لعم الخير وانتشر الحب في أركان المجتمع .

ب- أهمل المجتمعُ الفقراءَ والمحتاجين، وتركوهم يعانون الفقر؟

ج/ سيعم الحقد والكراهية من الفقراء للأغنياء وتنتشر الجريمة .

ج- طلبَ منك أن تشارك في جماعة البر والإحسان بمدرستك؟

ج/ سوف أرحب بهذا جدا لأنه نوع من التكافل والتعاون بين أفراد المدرسة.

د- علمت أن أحد زملائك كان محتاجاً لمساعدتك، وأنت قادر على ذلك؟

ج/ سوف أبادر بمساعدته ودعوة الزملاء للمساعدة كنوع من العطاء والتكافل .

أجب عن السؤال التالي:

)أخذت تساوم صاحب الحانوت فيها ساعة، والرجل يغالى فيها مغالاة شديدة، حتى علمت أن يدها لا تستطيع الوصول إلى ثمنها، وأنها لا تستطيع العودة بدونها(.

أ- ضع عنواناً مناسباً للفقرة السابقة.

ب- كيف تصرفت المرأة إزاء هذا الموقف؟ وما الدافع لهذا التصرف؟

ج- ولماذا لا تستطيع المرأة العودة دون الحصول على هذه اللعبة؟

د- تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يلي:

- )تساوم( مرادفها: )تخاطب - تفاوض - تنقد(.

- )مغالاة( مضادها في المعنى )مباغتة - اعتدال - مبالغة(.وم

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  4

من أمثال الشعوب

كَثيراً ما يَرِدُ فى أَقْوالِ الأُدباءِ والحُكماءِ مَقولة )وكَما قيلَ في الأمثالِ، أوعَلى رَأْي المَثَل(، ويَستعينُ الكَاتبُ في حَديثِه بِالمثلِ، لِيقوِّيَ فِكْرتَهُ،ويُبْرزَ مَقْدِرتَهُ اللُّغويَّةَ والأَدَبِيَّةَ، ولَكِنْ مَا مَعنَى المثل؟ المثَلُ قَوْلٌ سائرٌ مُوجَزٌ، وتَعْبيرٌ فصيحٌ مُؤَثِّرٌ، يُقالُ تَعْليقاً عَلى مَوْقِفٍ في مُناسَبَةٍ مُعَيَّنَةٍ، فَيَسْتَحْسِنه الناس ويُرَدّدونَهُ بَعْدَ ذَلِكَ في مَواقِفَ متشابهة وتَعْكِسُ الأَمْثالُ طَبيعةَ الشُّعوبِ، وتُبْرِزُ مُثُلَها العُلْيا، والعَربُكَغَيْرهِمْ مِنَ الشُّعوبِ-كَانَتْ وَراءَ الأمْثالِ الَّتي قَدَّموها أسْبابٌ وَقِصَصٌ مُتَنَوِّعَةٌ. ولَعَلَّ الثابِتَ تَاريخيًّا أَنَّ الإِنْسانَ قَدْ عَرفَ الأمْثالَ مُنْذُ قَديم الزَّمانِ، وبالتَّحديدِ مُنْذُ تَعَلَّمَ لُغَةَ الكَلام، ورَاحَ يَتَفاهَمُ بِها مَعَ الآخَرينَ، وتَتَّفِقُ الأَمثالُ في كُلِّ اللُّغاتِ والثَّقافاتِ في طَبيعَةٍ ثابِتَةٍ للِأمْثالِ، منها: الإيجاز: حَيثُ تعتمدُ الأمثالُ في بَقائها وتَداوُلِها بَيْنَ الشُّعوبِ عَلى القِصَر والإِيجازِ. فالحِكْمةُ: حيث تَحْوىِّ الأَمْثالُ النَّصاِئحَ الَّتي يُريدُ السَّلَفُ أَنْ يُورِّثَهَا لِلخَلَفِ. التَّشابه: حيث تتشابَهُ الأَمثالُ بَيْنَ الشُّعوبِ؛ نَتيجَة تَشابُهِ التَّجاربِ الإنسانِيَّة.البقاءُ والاسْتِمرار: فعلى الرَّغمِ مِنْ أَنّ الأمثالَ قَدْ مَرّ عَليها العَديدُ مِنَ السِّنين، إِلا أنَّ مُعْظَمَها ظَلَّ باقيًا إِلى الآنَ.

وَقَد اِخْتَرْنَا لَكَ مِنَ الأمثالِ العَربيَّة:

ويُضرب المثلُ في مَدْحِ القنَاعة والعفاف وذَمّ الطَّمع. :» عَزَّ مَنْ قَنَع وذَلَّ مَنْ طَمِع «

ويُضْرَب المثلُ في مدحِ الصَّبر ونتيجة التحلِّى بِهِ. :» الصَّبرُ مِفتاحُ الفَرَج «

يُضرب للرجلِ الذي يبدو منه ما يدلُّ على طِباعِه. :» كُلُّ إناء بِما فيه يَنضَحُ «

ومِنَ الأمثالِ الهنْديَّة:

كُنْ حَارِساً عَلى أفْكارِكَ «

ومن الأمثال الصِّينية:

» لا تَلْعن الظَّلامَ، فَخَيْرٌ لَكَ أَنْ تُضىء شَمْعَةً «

ومِنَ الأمثالِ التركية:

يَموتُ الإنسانُ وتَبْقى آثارهُ «

ومن الأمثال الإنجليزيَّة:

العِلمُ فى الشَّبابِ حِكْمةٌ في الشيخوخَةِ «

ومِنَ الأمثالِ الفَرنسية:

اعْمَلِ المَعروفَ، ودَعِ الناسَ يَتَكلمونَ ما شاءوا «

أسئلة

ناقش ما يلي:

تَعتمدُ الأمثالُ في بقاِئها وتَداوُلِها بَيْنَ الشُّعوبِ على الإيجاِز.

عَزّ مَنْ قَنع وذلَّ مَنْ طَمع.

تََتَشابَه الأمْثالُ نَتيجةَ تَشابه التَّجارِبِ الإنسانيَّة.

كُلُّ إناءٍ بما فيه يَنْضَحُ.

اعمل المعروفَ ودع الناسَ يتكلمونَ ما شاءوا.

ناقش ما يلي:

أ- اعمل المَعروفَ ولا تَلْتفت إلى ما يَقولهُ الناسُ.

ب- مَتى عَرف الناسُ الأمثالَ؟

ج- ما بعضُ صفاتِ الأمثالِ؟

د- يموتُ الإنسانُ وتبقى آثارُه.

ه- خَيرٌ لك أن تُضيء شمعةً مِنْ أن تَلْعَنَ الظَّلامَ.

و- العِلمُ في الشَّبابِ حِكْمَةٌ في الشَّيخوخَةِ.

ز- لِماذا يَلْجأ العَديدُ مِنَ الكتابِ إلى المَثلِ؟

أجب عن الأسئلة التالية:

أ- اُذْكُرِ المَثلَ التُّركيَّ الَّذي يَدْعو إِلى العَمَلِ.

ب- ما مَعْنى المثَل )كلُّ إناٍء بما فيه يَنْضَحُ(؟

ج- ما معنى المثل الصِّيني )لا تَلْعنِ الظَّلامَ، فََخَيرٌ لَكَ أن تضيء شَمْعَةً(؟

د- علل معظمُ الأمثاِل ظَلَّ مُتداولاً إلى الآنَ.

 

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  47

فالق الحب والنوى

زكي نجيب محمود

إنك لتنظر إلى حبةِ القمح، أو نواة التَّمر؛ فتحسب أنك إنما تنظر إلى قطعتين من الجمادِ الأصمِّ الأخرسِ،كأنهما حَصاتان ألقت بهما الأحداثُ، ثم أهملتْهما على أرضٍ يباب. وقلما يطوفُ بذهنك أن ما أمامك خزانتان اختزنتا طاقةً حيويةً جبارة القوى، تنتظران الظروفَ المواتية، ومعها مشيئةُ الخالق، جلّت قدرتُه وتدبيره وحكمته، إذا بحبةِ القمح تتفتَّح عن عود حيٍّ، يتغذّى من الأرض طعاماً، ويرتوي من ماء المطرِ شراباً، ويستمدُّ من الهواءِ ومن الضياءِ فاعليةً ونماءً؛ حتى ينتهى إلى حملٍ من سنابلَ، تحمل كلُّ سنبلة منهاحباتٍ من القمح تعدّ بالعشرات، وكذلك تتفجَّرُ نواةُ التمر عن عملاقةٍ من النخل، ترفعُ رأسها لتبلغَ ما بلغتْه الأبراجُ العاليةُ، لولا أن هذه الأبراج البشرية مصمتةُ الصخرِ لا فعل لها ولا تفاعلَ،

وأما النخلةُ

السامقةُ فمن عناصرِ الأرضِ طعامُها، ومن غيثِ السماءِ سُقْياها، تحملُ فى جوفها سرَّ الحياة؛ لتطرحَه كلَّ عامٍ عراجينَ مثقلةً بثمارِها حمراءَ أو صفراءَ، كأنها عناقيدُ الياقوتِ والذهبِ ساطعةً فى ضوءِ الشمس. اللهمَّ سبحانَك أمن التراب ألوانٌ بهية وطعوم فيها حلاوة؟! فانظر يا أخى إلى الفارقِ البعيد، بين ما رأْته العينُ حبَّةً ونواة، كانتا فى رؤية العين، كأنهما جماد لا يُحِسُّ ولا يعي، فإذا هما - وقد شاء لهما خالقُ الكون أن تواتيهما عواملُ الغذاءِ والماءِ والهواء والضياءِ - تُبْدِيَانِ العَجبَ، وتُخْرِجَان العُجابَ.

أسئلة

أ - ما مظاهر القدرة الإلهية فى الدرس؟

ب - ما المطلوب منَّا عند مشاهدة مظاهر القدرة ؟

ج- كيف تحمل نواة التمر فى جوفها سر الحياة؟

د - ما المقصود بقول الكاتب "لولا أن هذه الأبراج البشرية مصمتة الصخر لا فعل لها

أجب عن السؤال التالي

ولاتفاعل"؟)فإذا هما - وقد شاء لهما خالق الكون أن تواتيهما عوامل الغذاء

والماء والهواء والضياء(.

أ- ضع عنواناً للفقرة السابقة.

ب- عمَّ يتحدث الكاتب فى الفقرة؟

 

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  10

3- غـــــذاء ودواء

يشهد العالمُ منذ سنواتٍ اهتماماً متزايداً بالنباتات الطبية، بعد أن تأكَّد أن للتداوي بالنباتات فاعليةً لا تقلُّ عن فاعليةِ الأدويةِ الكيميائية، بل تفوقُها أحياناً، فقد تطَوَّر اليوم تَبَعاً للتطورِ الذى حدث في السنواتِ الأخيرةِ في ميادينِ الزراعةِ والكيمياءِ وعلمِ دراسةِ الأحياءِ.تُحدِّثُنا المصادرُ التاريخيةُ أن التداوي بالنباتاتِ قد عَرفتْه أقدمُ الحضاراتِ على الأرضِ؛ فالمصريونَ القدماء عرفوا كثيراً من النباتات الطبية، كالعَرْعَرِ، والحنَظَل، والثومِ، والرُّمانِ، والخروعِ، واستخدموها في معالجةِ الآلامِ المختلفةِ، كما عَرف البابليُّونَ والآشوريونَ والكنعانيونَ الخصائصَ العلاجيةَ لبعضِ النباتاتِ، بعد ذلك جاء اليونانيون، ومن بعدهِم الرومانُ؛ ليرثوا هذه المعارفَ، ويَرْفعُوا من مستواها.وقد سَطَّر العلماءُ العربُ صفحاتٍ مشرقةً في تاريخِ الطبِّ، أمثالُ: ابن سينا، وابنِ زُهْر، وابنِ البيطار،حيث لم يكتفوا بعلم اليونانيين، بل أضافوا إليه عدداً كبيراً من الكتب العلمية والنباتية التى تعدّ مراجع يُرجع إليها؛ لقد استُعمِلت النباتاتُ أدويةً لشفاءِ الجسم وصفاءِ العقل والرُّوح، وطالما استُعْمِلت أزهارُ العديدِ منها وأوراقُه لهَدْهَدةِ العواطف، والتخفيفِ من حالات التوتر، من هذه النباتاتِ:

النَّعناع:

كان الأطباءُ العربُ يصفونه مقوِّياً للدماغ؛ للتخلُّص من الخُمولِ، ولأنَّه منشِّط للدَّمِ الصاعد إلى الرأس؛ فإنَّه يقوِّى درجةَ صفاءِ الذاكرةِ، ويساعدُ على التركيزِ والإبداعِ، وأشهرُ فوائدِ النَّعناع أنه يساعدُ على تهدئِةاضطرابِ المَعِدة، ولزيوته العطريةِ خصائصُ مضادّةٌ للاضطراباتِ،وقد جعلَ الفرنسيون مَنْقوعَ النَّعناع بعد تناوُلِ وجبةِ العشاءِ من الطُّقوس الهضميةِ.

المقدونس:

من الخُضَرِ التى لا يكادُ بيتٌ يخلو منها، فالقوى الشفائيةُ الوافرةُ للمقدونس أكثرُ عدداً من أن يدركَها

كثيرٌ من الناس؛ إِذ إنَّ لأوراقهِ خصائصَ مُطَهِّرةً لتخليص الجسم من سُمومه، والمقدونسُ غَنيٌّ بالفيتاميناتِ

والعناصرِ الغذائيةِ الأُخرى.

البطاطا:

البطاطا غِذاءٌ شعبيٌّ ذو قيمةٍ غذائيةٍ كبيرة؛ فهي غنيةٌ بالفيتامينات الضَّرورية لجسمِ الإنسان، وخاصة ذا الأهمية في عملية الإبصار، الذي يعملُ كذلك على احتفاظ » أ« فيتامين الجلد والشعر بحالتهما الطَّبيعية الصِّحّيّة، فيحمى الشعرَ من السُّقوط، والجِلدَ من الجفاف، والبطاطا طعامٌ مُوَلِّدٌ للطاقةِ، مُصْلِحٌ للاضطرابات الهضمية، مُلائِمٌ للجميعِ بمن فيهم المصابون بُعسْرِ الهضم.

الجَزَر:

التي يحوِّلها الجسم إلى فيتامينات - » الجزرين « الجَزَرُ من النباتاتِ الأكثر انتشاراً فى العالم، وهو غنىٌّ بمادة - } الجزرين{ التي يحوِّلها الجسم إلى فيتامينات وموادَّ ضروريةٍ، وسواءَ تمَّ تناولُه مباشرةً أو عصيراً، فإنه ضروريٌّ للفئاتِ العمرية كافَّة.إنَّ وَضْعَ لُبِّ الجزر الطازِج فوقَ الجرحِ يلطِّفهُ، ويساعدُ على التئامهِ بسرعةٍ، أماإذا استُعْمِلَ كمّادةٍ فإنه يُقوِّى البَشَرَة ويغذِّيها، وللجزرِ خصائصُ كثيرةٌ؛فهو ملطِّفٌ، ومضادٌّ لفقرِ الدمِ، ومطَهِّر، وشافٍ للجروحِ، وغنىٌّ بالمعادنِ، ومُلَيِّن، ومُهَدِّئٌ.

التِّين:

شحرة التين من أكثر الأشجار المثمرة قدما إذ إن لوحة مصرية يعود تاريخها إلي أربعة آلاف وخمسمئِة سنةٍ تُظهِرُ إحدى النساءِ وهى تقطفُ ثَمرَ التينِ، وكان التينُ يقدَّمُ في روما على مائدةِ المصارعينَ وقد سميت إحدى سورِ القرآنِ الكريمِ باسمالتين « والتينُ ثمرٌ سهلُ الهضمِ، غنيٌّ بالسُّكَّرِ، يحتوي على عناصرَ بروتينية ودهنيةٍ، وعلى كثيرٍ من الفوسفورِ والكالسيوم.

العنب:

غذاءُ مولِّدٌ للطاقةِ؛ إذ يحتوى على الماء والسُّكَّرِ والبروتيناتِ والبوتاسيوم والفيتاميناتِ بأنواعها، وهو مضادٌّ لفقرِ الدمِ، مُنَقٍّ له، سهلُ الهضمِ؛ لأنَّ سكرياتِه سريعةُ التمثيلِ عند الهضمِ، مطهِّرٌ، مبيدٌ للجراثيمِ.

إن النباتاتِ الطبيةَ، تفيدُ في علاجِ الكثيرِ من الأمراضِ، والعلاجُ بالنباتاتِ طريقةٌ ينتظرُها مُستقبلٌ باهِرٌ، وهذا ما بَشَّرتْ به الاكتشافاتُ الحديثةُ، ولكنَّ جمعَ النباتاتِ واستعمالَها لابدَّ أن يستندَ إلى المعارفِ العلميةِ والتجارِبِ التي تستندُ إليها، بعيداً عن الخرافةِ والشَّعوذةِ؛ عندئذٍ سيحافظُ هذا النوعُ من العلاجِ على مكانته المرموقةِ.

أسئلة

1- أجب عن الأسئلة التالية:

أ- ما فوائد النعناع ؟

ب- فيم يمكنُ استخدامُ أوراقِ المقدونس طبِّيًّا؟

ج- ما الغذاء الذي يحافظ على الجلد و الشعر بحالتيهما الصحية الطبيعية؟

د- الجَزَرُ نباتٌ مُسْعِفٌ للجروح. وضِّح ذلك.

ه- لماذا كان التينُ ثمرةً مغذِّية؟

و- كيف يحافظُ العلاجُ بالنباتاتِ على مكانته المرموقة؟

2- تحدث عن.........

أ- أهمية البطاطا في علاجِ الأرقِ والاضطرابات الهضميَّة.

ب- الجزرُ وأهميته للإبصارِ وعلاج الجروح.

ج- التينُ والعنب وأهميتهما في التداوي من الأمراض.

د- أهميةُ التداوي بالنباتات.

ه- النّعناع والبقدونس وفوائدهما الطبية.

3- بم تنصح من يقم بالتالي :

أ- يتناول النباتاتِ الطبيةَ دون استشارة متخصِّص؟

ب- يأكل الخضرواتِ والفاكهةَ دون غسلٍ أو تعقيمٍ؟

ج- يعتمدُ على العصائرِ المحفوظة والمعلبات ويترك الفاكهة الطازجة؟

د- لا يتناول العلاجَ الطبيَّ، ويعتمد على النباتِ فقط؟

-4 كيف استفاد الإنسانُ من النباتِ فى حياته قديماً؟

5- كيف نحافظُ على المكانةِ المرموقة للعلاج بالنباتاتِ فى عصرِنا الحاضر؟

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  5

- كـن إيجابيا

تُعَلِّمُنا التَّجارِبُ الحَياتِيَّةُ أَنَّ المَنْطقَ السَّليمَ فى التَّعامُلِ مَعَ المُشْكِلاتِ يقتضى ألا نَغُضَّ الطَّرْفَ عَنْها، و ألا نَتْرُكَها حَتَّى تَسْتَحوذَ عَلى حَياتِنا؛ومِنْ ثَمَّ تؤدي إلى القَضاء عَلَيْنا وَعَلى طُموحِنا و ألا نستخفَّ بالمُشْكِلَة الَّتي تَحْدُثُ قَريباً مِنَّا؛ لأنّه مِنَ الُمْمكِنِ أَنْ تُؤَثِّرَفينا نَتائِجُها لاحِقاً، ومِنَ الأَوْلَى أَنْ نَقِفَ مَعَ مَنْ حَوْلَنا فى مُشْكلاِتِهم،ماداموا فى حاجَةٍ إِلَيْنا.فَهَذا الفَأْرُ الَّذي كَانَ يَحْيا حَيَاةً رَغيدَةً في المَزْرَعَةِ هَبَّتْ عَلَيْهِ ضائقة، أَزْعَجَتْ حَياتَهُ، وأَذْهَبَتِ اطمئنانَهُ؛ فَأَخَذَ يَهْذِى كَالمَجنونِ في أرْجاءِ المزْرَعَةِ وَهُو يَصيحُ: لَقَدْ جاءوا لي بِمَصْيدَةٍ للِفِئْرانِ، هَيّا يا أصْدِقائي في المزْرَعَةِ أنْقِذوني. وعِنْدَئِذٍ صاحَتِ الدَّجاجَةُ وقالَتْ:اسمَعْ أيُّها الفَأْرُ هَذِهِ مُشْكِلَتُك أنْتَ َلا تُزْعِجْنا بسِماعِ صَوْتِك.وعِنْدَئِذٍ تَوَجَّه الفَأْرُ إِلى الخَروفِ وقَالَ: الحَذَرَ الحَذَرَ؛ ففي المزرعة مَصْيَدةٌ، ساعِدوني.فابْتَسَم الخَروفُ وقالَ: إنَّك المَقْصودُ بالمصْيَدَةِ، فلا تُقْلِقنا.وهُنَا لَمْ يَجِدِ الفَأْرُ مَناصاً مِنَ الاسْتِنجادِ ِالبَقَرَةِ، الَّتي قَالَتْ بِاسْتِخفافٍ: هأ هأ فى مزرعتنا مَصيدةٌ!عِنْدئذٍ قَرَّرَ الفَأْرُ أَنْ يَتَدْبَّرَ الأمْر بِنَفْسِهِ، وأن يتجنَّبَ الوقوع فيها، وَابْتَعَدَ فى سَيْرِهِ عَنْ مَكانِها، ونَامَ بَعْدَها قَرِيرَ العَيْنِ ، وَفَجْأَةً شَقَّ سُكونَ اللَّيلِ صَوْتُ إِطْباقِ المَصْيَدَةِ عَلَى فَريسَتِها، وَهُرِعَ الفَأْرُ إلى حَيْثُ المَصْيَدَةِ، فَإذا بِهِ يَرَى ثُعْباناً يَتَلَوَّى بَعْدَ أَنْ أَمْسَكَتِ المَصْيَدَةُ بِهِ، وأَحْكَمَتْ أَطْرافَها عَلَيْهِ، وَحَدَثَتْ جَلَبَةٌ في المَزْرَعَةِ؛ الأمر الَّذى عَجَّلَ بِقُدومِ زَوْجَةِ صَاحِبِ المَزْرَعَةِ الَّتي حَسِبَت أَنَّ الفَأْرَ قَدْ وَقَعَ فى الفَخِّ، وَفَى ظَلامٍ دَامِسٍ أَمْسَكَتْ بالمصيَدَةِ، فَعاجَلَها الثُّعبانُ بِعَضَّةٍ سَامَّةٍ نُقِلَتْ عَلى أَثَرِها إِلى المُسْتَشْفى؛ وَلَمَّا كَانَ المَريضُ يَحْتاجُ إلى العِنايَةِ والغِذاءِ والإنْفاقِ، فَقد قَامَ صَاحِبُ المَزْرَعَةِ بِذَبْح الدَّجَاجَةِ لِغِذاءِ زَوْجَتِهِ، التى أصَابَها الوَهَنُ، وَسَرَىَ السُّمُّ فى جَسَدِها، ثم باع البَقَرَةَ والخَروفَ كَي يُنْفِقَ عَلى زَوْجِتَه المسكينَة، فَتَأَمَّلْ لَمْ يَبْق عَلى قيْدِ الحَياةِ مِنَ الحَيَوانَاتِ فى المزْرَعَةِ إلا الفَأْرُ الَّذى أَخَذَ الحَيطَةَ، وتَعامَلَ مَعَ مُشْكِلَتِه بِجِديَّةٍ وتَفكيرٍ سَليمٍ، فى حِين لم تَسْلَمْ بَقيَّةُ الحَيَوانَات.

ســـــؤال

وعندئذ توجَّه الفأر إلى الخروف وقال: )الحذرَ الحذرَ؛ ففي المزرعة مصيدة ساعدوني. فابتسم الخروف وقال إنك المقصود بالمصيدة فلا تقلقنا(.

أ- لماذا ذهب الفأر إلى الخروف؟

ب - ما رأيك فى هذا القول؟ » فلا تقلقنا

ج- اكتب في فقرات الدروس المستفادة من هذه القصة.

د- فى المزرعة ) 7( بقرات، ) 14 ( خروفاً. اكتب الأعداد باللغة العربية، وغيِّر ما يلزم.

1 – كيف نتعامل مع المشكلات ؟

ج // تُعَلِّمُنا التَّجارِبُ الحَياتِيَّةُ أَنَّ المَنْطقَ السَّليمَ فى التَّعامُلِ مَعَ المُشْكِلاتِ يقتضى ألا نَغُضَّ الطَّرْفَ عَنْها، و ألا نَتْرُكَها حَتَّى تَسْتَحوذَ عَلى حَياتِنا؛ومِنْ ثَمَّ تؤدي إلى القَضاء عَلَيْنا وَعَلى طُموحِنا و ألا نستخفَّ بالمُشْكِلَة الَّتي تَحْدُثُ قَريباً مِنَّا؛ لأنّه مِنَ الُمْمكِنِ أَنْ تُؤَثِّرَفينا نَتائِجُها لاحِقاً، ومِنَ الأَوْلَى أَنْ نَقِفَ مَعَ مَنْ حَوْلَنا فى مُشْكلاِتِهم،ماداموا فى حاجَةٍ إِلَيْنا

2 - كيف كان يعيش الفأر وماذا أزعجه وجعله يهزى ؟؟؟؟

ج // كَانَ يَحْيا حَيَاةً رَغيدَةً في المَزْرَعَةِ هَبَّتْ عَلَيْهِ ضائقة، أَزْعَجَتْ حَياتَهُ، وأَذْهَبَتِ اطمئنانَهُ؛ فَأَخَذَ يَهْذِى كَالمَجنونِ في أرْجاءِ المزْرَعَةِ وَهُو يَصيحُ: لَقَدْ جاءوا لي بِمَصْيدَةٍ للِفِئْرانِ، هَيّا يا أصْدِقائي في المزْرَعَةِ أنْقِذوني.

3 – وما ردت الدجاجة و الخروف والبقرة عليه ؟؟؟؟

ج // صاحَتِ الدَّجاجَةُ وقالَتْ:اسمَعْ أيُّها الفَأْرُ هَذِهِ مُشْكِلَتُك أنْتَ َلا تُزْعِجْنا بسِماعِ صَوْتِك. وابْتَسَم الخَروفُ وقالَ: إنَّك المَقْصودُ بالمصْيَدَةِ، فلا تُقْلِقنا. قَالَتْ البقرة بِاسْتِخفافٍ: هأ هأ فى مزرعتنا مَصيدةٌ!

4– ما رد فغل الفأر حيال تجاهل الحيوانات نحذيره ؟؟؟

ج // عِنْدئذٍ قَرَّرَ الفَأْرُ أَنْ يَتَدْبَّرَ الأمْر بِنَفْسِهِ، وأن يتجنَّبَ الوقوع فيها، وَابْتَعَدَ فى سَيْرِهِ عَنْ مَكانِها، ونَامَ بَعْدَها قَرِيرَ العَيْنِ ،

5 - ما سبب الصوت المرتفع الذي شق سكون الليل في المزرعة ؟ وما نتيجته ؟

ج // شَقَّ سُكونَ اللَّيلِ صَوْتُ إِطْباقِ المَصْيَدَةِ عَلَى فَريسَتِها، وَهُرِعَ الفَأْرُ إلى حَيْثُ المَصْيَدَةِ، فَإذا بِهِ يَرَى ثُعْباناً يَتَلَوَّى بَعْدَ أَنْ أَمْسَكَتِ المَصْيَدَةُ بِهِ، وأَحْكَمَتْ أَطْرافَها عَلَيْهِ، وَحَدَثَتْ جَلَبَةٌ في المَزْرَعَةِ؛ الأمر الَّذى عَجَّلَ بِقُدومِ زَوْجَةِ صَاحِبِ المَزْرَعَةِ الَّتي حَسِبَت أَنَّ الفَأْرَ قَدْ وَقَعَ فى الفَخِّ، وَفَى ظَلامٍ دَامِسٍ أَمْسَكَتْ بالمصيَدَةِ، فَعاجَلَها الثُّعبانُ بِعَضَّةٍ سَامَّةٍ نُقِلَتْ عَلى أَثَرِها إِلى المُسْتَشْفى؛

6 – ما نتيجة مرض زوجة صاحب المزرعة ؟؟؟

ج // وَلَمَّا كَانَ المَريضُ يَحْتاجُ إلى العِنايَةِ والغِذاءِ والإنْفاقِ، فَقد قَامَ صَاحِبُ المَزْرَعَةِ بِذَبْح الدَّجَاجَةِ لِغِذاءِ زَوْجَتِهِ، التى أصَابَها الوَهَنُ، وَسَرَىَ السُّمُّ فى جَسَدِها، ثم باع البَقَرَةَ والخَروفَ كَي يُنْفِقَ عَلى زَوْجِتَه المسكينَة،و لَمْ يَبْق عَلى قيْدِ الحَياةِ مِنَ الحَيَوانَاتِ فى المزْرَعَةِ إلا الفَأْرُ الَّذى أَخَذَ الحَيطَةَ، وتَعامَلَ مَعَ مُشْكِلَتِه بِجِديَّةٍ وتَفكيرٍ سَليمٍ، فى حِين لم تَسْلَمْ بَقيَّةُ الحَيَوانَات.

7 – ماذا نتعلم من القصة ؟؟؟

ج // أ – التعاون مع الآخرين .

ب – مواجهة المشاكل بلا تراخ .

ج – عدم الاستخفاف بجراح الآخرين .

  • – في الأزمات يحب التعامل بحذر .
Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  78

لحظات غيرت التاريخ

يَبْحثُ بَعْضُ النّاسِ في عصْرِنا الحَالي عَنْ وَسائِلَ لِلترفيهِ والتَّسْلِيَةِ؛ لِكَيْيقتلوا بِها أوْقاتَهُمْ، ولا يَدْرُون أَنَّ حَياةَ الإِنْسانِ تُقاسُ بِهَذا الوَقْتِ، وأَنَّ الثّانِيةَ من عُمْرِ الوَقْتِ قد تُنْجزُ عملاً يُفيدُ البَشَريَّةَ مَدى الحَياةِ، ولَعَلَّ

أميرَ الشُّعراءِ أَحْمد شوقي كانَ مِنْ طَليعةِ الشُّعراءِ الَّذينَ قاسوا عُمْرَالإنْسانِ بالثَّواني والدَّقائقِ، في إِلْماحٍ إِلى قياسِ عُمْرِ الإنْسانِ بالثّوانيوالدَّقائقِ،

قال أميرُ الشُّعراء:

        دَقّاتُ قــــَلْبِ المرْءِ قَائِــــــلَةٌ لَه                        إنَّ الحَياةَ دَقائِقٌ وثَوانِــــــي.

        فارْفَعْ لِنَفْسِـــكَ بَعْدَ مَوْتِكَ ذِكْرَها                   فالذِّكْرُ لِلإنْســـــــانِ عُمْرٌ ثَاني.

فَعُمْرُ الإنْسانِ يُقاسُ بِمَدى ما يُقَدِّمُهُ مِنْ خَيْرٍ وعِلْمٍ ينفع ُالبَشَريَّة.وَقَدْ ضَرَبَ العُلَماءُ أَرْوَعَ الأَمْثِلَةِ فى كَيْفِيَّةِ الإِفادَةَ مِنْ وَقْتِ الفراغ حَيْثُ التفكير والتَّأمُّلُ والمُراجعةُ والمحاسَبة،وفي الحديث الشريف : (تفكير ساعة خيرمن عبادة أَلْفِ عامٍ (والمَعْنى أَنَّ بالتَّفكُّرِ والتَّأمُّلِ يَصِلُ الإِنسانُ إِلى دقائِقِ المَعْرِفَةِوأخْبارِ الكَوْنِ، وقدرة الإعجازِ الإِلَهى، في الصُّنْعِ والتَّهيئةِوالنِّظامِ.هَذا النِّظامُ الدَّقيقُ الَّذي اسْتَرعَى انْتباهَ العالِمِ الأشْهرَ )إسحق نيوتن( عِنْدَما سَأَلَ نَفْسَهُ سُؤالاً، وَكَانَ فَي وَقْتِ فَراغِهِ، وفي حالَةِ تَأَمُّلٍ وتَفكُّرٍ وبَحْثٍ، لِماذا سَقَطَتِ التُّفاحَةُ فَوْقَ رَأْسِي؟ولِماذا تَسْقُط عَلى الأرْضِ في شَكْلٍ عَمودِيٍّ؟ ولماذا لا تَنْحَرِفُ ذاتَ اليَمينِ أو ذاتَ الشِّمالِ؟ ولِماذا لا تَرْتفعُ إلى أَعْلى؟ ومِنْ خِلالِ تِلك الأَسْئِلَةِ وَصَلَ إِلى نَظَريَّةِ الجاذِبِيَّةِ الأرْضِيّةِ، الَّتي نَجَحَتْ تَطبيقاتُها في أَنْ يَتَخَطّى الإِنْسانُ بِها حاجِزَ الفَضاءِ، مُسْتَكْشِفاً الأرْضَ والقمرَ والكواكِبَ والمجرَّاتِ التي تسبحُ في الفَضاءِ الخارِجيِّ، وحَرَكة انتقالِ المَرْكباتِ والطّائراتِ والسُّفُنِ وغَيْرِها، كلُّ ذلكَ جاء مِنْ تَأَمُّلٍ بَسيطٍ لكنَّه عميقٌ، ولَحْظَةِ تَفكُّر صادِقَةٍ، اسْتَغَلَّ فيها صاحِبُها وَقتَ فراغِهِ؛ فَأَفادَ البَشَريَّةَ، وخَلَّدَ ذِكْرَهُ في سِجِلِّ العُلَماءِ النابِهينَ.إنَّنا بَعْدَ هَذا يَجْملُ بِنا أَنْ نَسْأَلَ أنْفُسَنا دَوْماً، كَيْفَ نَسْتَغِلُّ أوْقاتِ فَراغِنا فيما يَنْفَعُ ويفيدُ، إنَّنا لابدَّ أنْ نُؤمِنَ بِحَقيقَةٍ مُؤدّاها:

) إنَّ قَليلاً مِنَ الزَّمَنِ يُخصَّصُ كلَّ يَوْمٍ لِتنفيذِ شَيْءٍ مُعَيّنٍ قَدْ يُغيِّرُ مَجْرَى الحَياةِ، ويَجْعلُها أفْضَلَ مِمَّا نظنَّ،وأرقى مِما نَتَخَيَّلُ(__

أســـــئلة الشـــــاعر

1 - عم يبحث بعض الناس ؟ ولماذا ؟ وما خطورة ذلك ؟؟؟؟؟

1 - عج// يَبْحثُ بَعْضُ النّاسِ في عصْرِنا الحَالي عَنْ وَسائِلَ لِلترفيهِ والتَّسْلِيَةِ؛ لِكَيْيقتلوا بِها أوْقاتَهُمْ، ولا يَدْرُون أَنَّ حَياةَ الإِنْسانِ تُقاسُ بِهَذا الوَقْتِ، وأَنَّ الثّانِيةَ من عُمْرِ الوَقْتِ قد تُنْجزُ عملاً يُفيدُ البَشَريَّةَ مَدى الحَياةِ، 

2- من أشهر من تكلم في قيمة الوقت ؟

ج // أميرَ الشُّعراءِ أَحْمد شوقي كانَ مِنْ طَليعةِ الشُّعراءِ الَّذينَ قاسوا عُمْرَالإنْسانِ بالثَّواني والدَّقائقِ، في إِلْماحٍ إِلى قياسِ عُمْرِ الإنْسانِ بالثّوانيوالدَّقائقِ،

قال أميرُ الشُّعراء:

                    دَقّاتُ قــــَلْبِ المرْءِ قَائِــــــلَةٌ لَه                               إنَّ الحَياةَ دَقائِقٌ وثَوانِـــــــــي.

                فارْفَعْ لِنَفْسِـــكَ بَعْدَ مَوْتِكَ ذِكْرَها                          فالذِّكْرُ لِلإنْســـــــانِ عُمْرٌ ثَاني.

3 – بم يقاس عمر الإنسان؟

ج// َعُمْرُ الإنْسانِ يُقاسُ بِمَدى ما يُقَدِّمُهُ مِنْ خَيْرٍ وعِلْمٍ ينفع ُالبَشَريَّة

4 – كيف دعا النبي الكريم للتفكير ؟ وما المكسب منه ؟

ج // دعا النبي الكريم للتفكير وفي الحديث الشريف : (تفكير ساعة خيرمن عبادة أَلْفِ عامٍ (والمَعْنى أَنَّ بالتَّفكُّرِ والتَّأمُّلِ يَصِلُ الإِنسانُ إِلى دقائِقِ المَعْرِفَةِوأخْبارِ الكَوْنِ، وقدرة الإعجازِ الإِلَهى، في الصُّنْعِ والتَّهيئةِوالنِّظامِ.

5 – كيف أفاد التفكير والتأمل اسحق نيوتن ؟

ج // عِنْدَما سَأَلَ نَفْسَهُ سُؤالاً، وَكَانَ فَي وَقْتِ فَراغِهِ، وفي حالَةِ تَأَمُّلٍ وتَفكُّرٍ وبَحْثٍ، لِماذا سَقَطَتِ التُّفاحَةُ فَوْقَ رَأْسِي؟ولِماذا تَسْقُط عَلى الأرْضِ في شَكْلٍ عَمودِيٍّ؟ ولماذا لا تَنْحَرِفُ ذاتَ اليَمينِ أو ذاتَ الشِّمالِ؟ ولِماذا لا تَرْتفعُ إلى أَعْلى؟ ومِنْ خِلالِ تِلك الأَسْئِلَةِ وَصَلَ إِلى نَظَريَّةِ الجاذِبِيَّةِ الأرْضِيّةِ، الَّتي نَجَحَتْ تَطبيقاتُها في أَنْ يَتَخَطّى الإِنْسانُ بِها حاجِزَ الفَضاءِ، مُسْتَكْشِفاً الأرْضَ والقمرَ والكواكِبَ والمجرَّاتِ التي تسبحُ في الفَضاءِ الخارِجيِّ، وحَرَكة انتقالِ المَرْكباتِ والطّائراتِ والسُّفُنِ وغَيْرِها، كلُّ ذلكَ جاء مِنْ تَأَمُّلٍ بَسيطٍ لكنَّه عميقٌ، ولَحْظَةِ تَفكُّر صادِقَةٍ، اسْتَغَلَّ فيها صاحِبُها وَقتَ فراغِهِ؛ فَأَفادَ البَشَريَّةَ، وخَلَّدَ ذِكْرَهُ في سِجِلِّ العُلَماءِ النابِهينَ.

6 – ماذا يجب علينا ؟

ج // يَجْملُ بِنا أَنْ نَسْأَلَ أنْفُسَنا دَوْماً، كَيْفَ نَسْتَغِلُّ أوْقاتِ فَراغِنا فيما يَنْفَعُ ويفيدُ، إنَّنا لابدَّ أنْ نُؤمِنَ بِحَقيقَةٍ مُؤدّاها: إنَّ قَليلاً مِنَ الزَّمَنِ يُخصَّصُ كلَّ يَوْمٍ لِتنفيذِ شَيْءٍ مُعَيّنٍ قَدْ يُغيِّرُ مَجْرَى الحَياةِ، ويَجْعلُها أفْضَلَ مِمَّا نظنَّ،وأرقى مِما نَتَخَيَّلُ .

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  326

كم تشتكي!!!!

1 ـ كم تشتكي وتقول إنك معــدم                              والأرض ملكك والسماء والأنجـــم

2 ـ ولك الحقول , وزهرها وأريجهـا                              ونسيمها , والبلبل المترنـــــــم

3 ـ والماء حولك فضة رقراقــــــة                                  والشمس فوقك عسجد يتضـــرم

4 ـ والنور يبني في السفوح                                      وفي الـذرا دوراً مزخرفة وحيناً يهـــدم

5 ـ هشت لك الدنيا فما لك واجمــاً؟                            وتبسمت فعلام لا تتبســـــــــم؟

-6 انظر فما زالت تطل من الثرى                                 صور تكاد لحسنها تتكلم

-7 ما بين أشجار كأن غصونها                                      ايد تصفق تارة وتســــــلم

-8 وعيون ماء فى الثرى                                           تشفى الســــقيم كأنما هى زمزم

التعريف بالشاعر:

ولد شاعرنا في قرية "المحيدثة" بلبنان سنة 1890 م وجاء إلى مصر سنة 1902م واشتغل بالتجارة ، وتفجرت موهبته الأدبية في الشعر مبكراً فأصدر ديوانه (تذكار الماضي) سنة 1911، ثم هاجر إلى أمريكا الشمالية وأقام في(نيويورك) وانضم إلى (الرابطة القلمية) التي أسسها (جبران خليل) سنة 1920 – ونشر هناك ديوانه (الجداول) سنة 1927 - ثم (الخمائل) سنة 1946 وتوفى سنة 1957 .


التحليل الكامل للنص:

سوف نحلل النص هذه المرة بشكل مختلف حيث سنتناول الابيات بيتا بيتا بدءا ب اللغويـات ثم الشرح ثم مظاهر الجمال وهكذا . ولنبدأ بالبيت الأول :

       1 - كَمْ تشتَكِي وتقولُ إِنَّكَ مُعْدِمُ                   والأرضُ مِلْكُكَ والسَّما والأنْجُمُ


اللغويـات :
- كم : خبرية للكثرة، ومعنى " كم تشكو " : كثيرا ما تشكو – تقول : أي تزعم و تدَّعي –

مُعْدِم : فقير ، اسم فاعل وماضيها أعدم

- السما : السماء وحذفت الهمزة للوزن وهذا جائز في الشعر ويسمى قصر الممدود وليس عيبا.


الشرح :
يخاطب الشاعر الإنسان المتشائم الذي يشكو بدون داعٍ قائلاض1 له : كثيراً ما تشتكي وتدّعي الفقر، مع أن كل شيء في السماء والأرض مسخر ومهيأ لك .


مظاهر الجمال وركز مع الشاعر :
* [كم تشتكى وتقول] : كم تفيد كثرة الشكوى غير المبررة من الساخطين المتشائمين.
* [تشتكى وتقول] : كل منهما مضارع يدل على استمرار الشكوى وتجددها .
* [تقول: إنك معْدم] : أسلوب خبري مؤكد بـ " إن " لتأكيد الشك في فقره وزعمه .
* [والأرْض ملْكك والسما والأنْجم] : الشطر الثاني دليل على بطلان دعوى المتشائم بأنه معْدم ، والعطف هنا أفاد تعدد مظاهر النعم .
" ، وخص " الأنجم " ؛ لأنها تلائم التفاؤل بما فيها من نور وإشراق.
* [الأرض - السماء ، معْدم وملكك] : طباق يوضح المعنى ويقويه .
* [معْدم - الأنجم] : تصريع يعطي نغما موسيقيا .


             2 - ولكَ الحقولُ وزَهْرُها وأَريجُها                       ونَسيمُها والبُلبلُ المُتَرَنِّمُ


اللغويـات :
* أريجهـا : عطرهـا ، شذاها ج أرائج

- نسيمها : هواؤها الرقيق ج أنسام

- المتـرنِّـم : المغنـى .


الشرح :
و يفصل الشاعر لهذا الإنسان مظاهر الجمال المنتشرة من حقول واسعة وما بها من زهر متفتح له رائحة عطرة ونسيم رقيق عليل وبلابل مغردة فوق الأشجار.

مظاهر الجمال وركز مع الشاعر:

:* [لك الحقول إلخ] : أسلوب قصر يفيد التخصيص أي أنها بجمالها لك وحدك
* [لك الحقول وزهْرها.. إلخ] : التفات يثير الذهن يجذب الانتباه .
* [زهْرها ـ وأريجها ـ ونسيمها] : حسن التقسيم
يعطي إيقاعاً وجرساً موسيقيا تطرب له الأذن .
* [وزهْرها ـ وأريجها ـ ونسميها ـ والبلبل] : تتابع العطف بالواو ؛ لتفصيل جوانب المتعة وتعدد النعم التي خص الله بها الإنسان.
* [البلبل المترنم] : تشبيه البلبل بإنسان يغني
* البيت الثاني : كناية عن كثرة النعم .


        3 - والماءُ حَـوْلَكَ فضَّةً رَقراقَةً            والشمسُ فَوْقَكَ عَسْجَدٌ يتَضَرَّمُ
 

اللغويـات :
* الماء ج مياه ، أمواه

-رقـراقة : ذائبة لامعة

عَسْجد : ذهـب

- يتضــرَّم : يشتعـل والمراد يلمع ويبرق


الشرح :
والمياه الصافية الفضية تنساب حولك في الجداول ، والشمس التي تعلوك تسكب على الماء أشعة ذهبية فما لك لا تتفاءل وتسعد ؟!!


مظاهر الجمال وركز مع الشاعر :
* [الماء حولك فضة رقراقة] : تشبيه للماء بالفضة فيه توضيح وإيحاء بالجمال.
س : أيهما أجمل : [الماء حولك – الماء أمامك] ؟ ولماذا ؟
جـ : الماء حولك أجمل ؛ لأنها توحي بكثرة الماء وبالتالي كثرة الخير ممثلاً في زروع وثمار .
* [الشمس عسجد يتضرم] : تشبيه لأشعة الشمس الصفراء بالذهب اللامع، للتوضيح والتشبيه يوحي بالروعة والجمال .
* [وعسْجد يتضرم] : تشبيه العسْجد(الذهب) نارا مشتعلة، وهذا الخيال مركب، حيث جعل كلمة " عسْجد " مشبها به في الصورة الأولى ومشبها في الصورة الثانية لتقوية الخيال .
س : أيهما أجمل : [عسجد يتضرّم – عسجد يتبسّم] ؟ ولماذا ؟
جـ :الأجمل (عسجد يتبسم)؛ لأنه يوحي بالسعادة والسرور، وذلك يناسب الأمل والتفاؤل، بخلاف: (عسجد يتضرم) فهو لا
يناسب (التفاؤل)؛ لأن فيه معنى النار والاشتعال.
* [والماء حوْلك فضة رقْراقة والشمْس فوْقك عسْجد يتضرم] : بين شطري البيت حسن تقسيم يعطي جرساً موسيقيا تطرب له الأذن .


              4 - النورُ يَبْنِي في السُّفوحِ                   وفي الذُّرا دُورًا مُزَخْرَفَةً وحِينًا يَهْدِمُ


اللغويـات :
* السفوح : م سفح وهو أسفل الجبل × القمم

الذُّرا : م ذروة وهى أعلى الشيء - دورا : بيوتا و المراد أشكالاً

- حيناً : وقتاً ج أحيان ، ج ج أحايين .
الشرح :
النور (كما يراه المتفائل)أشبه بفنان قدير يرسم بأشعته وظلاله لوحات و أشكالاً جميلة فوق السهول والهضاب ، وعندما تغيب الشمس تختفي وتنمحي تلك اللوحات الرائعة .


مظاهر الجمال وركز مع الشاعر:

  • [النور يبْنى - وحينا يهدم] : تشبيه النور (ضوء الشمس) إنسانا يبنى أشكالاً مزخرفة ، ثم يعود ويهدمها ، وهى صورة ممتدة .
    * [دوراً] : تشبيه أشعة الشمس والظلال بدور بنيت وشيدت .
    * [يبْنى - يهدم ، السفوح - الذرا] : طباق يوضح المعنى بالتضاد ويفيد الشمول
    * [نور – دور ] : جناس ناقصة يعطي إيقاعاً وجرساً موسيقيا تطرب له الأذن .
    نقد : يعاب على الشاعر استخدامه لكلمة (يهدم) فهي غير ملائمة للنص و الأمل و التفاؤل .

-5             هَشَّتْ لكَ الدنيا فما لَكَ واجِـمًا                        وتبَسَّمَتْ فعلامَ لا تتَبَسَّمُ

اللغويات:

هشَّت : تبسمت و أقبلت -

الدنيا ج الدنا المذكر أدنى

- مالك ؟ : عجبا لك -

واجما : عابسا حزينا .
الشرح
يدعو الشاعر الإنسان لترك التشاؤم و الإقبال على الحياة فيقول له : لقد ابتسمت لك الدنيا و أقبلت عليك ، فلمَ تقابلها بالعبوس والكآبة ؟! ولماذا لا تبادل ابتسامتها بابتسامة من عندك ؟!!


مظاهر الجمال وركز مع الشاعر:
(هشت لك الدنيا) اتشبيه الدنيا بإنسانا يبتسم ويضحك، وسر جمالها التشخيص، ومثلها " تبسمت " وهى امتداد للخيال يقويه .
(هشت – تبسمت) : ترادف ؛ لتأكيد معنى التفاؤل .
(هشت - وواجما ، تبسمت - ولا تتبسم):  طباق ، يبرز المعنى ويوضحه بالتضاد .
(فما لك واجما؟ - علام لاتتبسم؟) : أسلوب إنشائي/ استفهام غرضه : التعجب والاستنكار لموقف الإنسان المتشائم بلا سبب حقيقي .
(لاتتبسم) : التعبير بالمضارع "لاتتبسم" للتجدد والاستمرار

 

-              6 انظر فما زالت تطل من الثرى                        صور تكاد لحسنها تتكلم

اللغويات

مازالت : بقيثت x فنيت

- تطل : تظهر xتختفي

الثرى : التراب المبلل بالندى

- تكاد : توشك وتقترب x تبتعد

لحسنها : لجمالها x قبحهاx

- تتكلم : تنطق .

الشرح:

يدعو الشاعر الإنسان للنظر إلي الطبيعة وكيف تطل الأزهار والأشجار في رونق رائع وبهاء لانظير له حتى أنها أوشكت على النطق من شدة الجمال .

مظاهر الجمال وركز مع الشاعر:

[ انظر [ أسلوب إنشائي نوعه أمر غرضه الحث والنصح والإرشاد ودعوة للتمتع بالطبيعة .

[ مازالت [ كناية عن الاستمرار والبقاء .

[تطل من الثرى صور [ شبه ما يخرج من الأرض من أشكال الطبيعة كأنه صور جميلة .

  • وتقديم الحار والمجرور [ من الثرى [ أفاد القصر والتخصيص .
  • [ تكاد لحسنها تتكلم [ شبه تلك الصور وكأنها أشخاص تتكلم وسر الجمال التشخيص .
  • [ لحسنها [ تقديم الجار والمجرور أفاد القصر والتخصيص .
  • [ تكاد لحسنها تتكلم [ كناية عن شدة جمال الطبيعة .
  •  

        7- ما بين أشجار كأن غصونه                   اأيد تصفق تارة وتســــــلم

اللغويات:

تارة : نوبة

تسلم : تصافح

الشر ح:

يوضح الشاعر أن تلك الطبيعة قد تتمثل في أشجار رائعة تشبه تلك الغصون الأيدي التي تصفق أو تصافح

مظاهر الجمال وركز مع الشاعر:

[ أشجار كأن غصونها أيد ) شبه الشاعر الأشجار كأن غصونها أياد بشرية تصفق .

[ تصفق ، تسلم ) أفعال مضارعة تفيد الاستمرار والتجدد واستحضار الصورة .

       - 8 وعيون ماء فى الثرى تشفى        الســــقيم كأنما هى زمزم

اللغويات:

عيون : آبار

- السقيم : المريض ج السقام و السقماء x الصحيح .

الشرح:

ويكمل الشاعر وصف الطبيعة بروعة عيون الماء ذات الماء الشافي كأنها تخرج من بئر زمزم .

مظاهر الجمال وركز مع الشاعر:

  • [عيون ] جمع نكرة للتعظيم والكثرة .
  • [تشفي ] فعل مضارع يفيد الاستمرار والتجدد واستحضار الصورة .
  • [تشفي السقيم ] كناية عن مدى إفادة هذا الماء ورعته وتشبيه للماء بدواء شاف
  • ربط بين الماء في تلك العيون وماء زمزم للتشريف والتبرك وإظهار مدى الإفادة .

Ameyelshrkawy
منذ 3 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  97

                                               استــــعــــنْ باللَّــــهِ

حفظ 

عن ابن عباس ـ رضى الله عنهما ـ قال : " كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم يوما , فقال : يا غلام إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك , احفظ الله تجده تجاهك , وإذا سألت فاسأل الله , وإذا استعنت فاستعن بالله, واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك , وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك , رفعت الأقلام , وجفت الصحف " .

اللغويات:

غلام : صبى ( ج ) غلمان / احفظ الله : أد حقوق الله / يحفظك : يرعاك × يهملك

تجاهك : معك × ضدك / سألت : المراد دعوت وطلبت × أجبت / استعنت : طلبت العون / اعلم : انتبه × انشغل / اجتمعت : اتحدت واتفقت × تفرقت / ينفعوك : يفيدونك × يضرونك / كتبه الله : قدره / رفعت الأعلام : كتب المقدر / جفت الصحف : انتهى كل شيء.

الشرح:

يعلمنا الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) أن نهتم بالصغار ونعلمهم الخير والحق لأنه

المعلم الأول للمسلمين ، ويعلمنا أن من يحفظ الله ويرعى حقوقه ويؤدى ما عليه لله

ولا يسأل أو يستعين بغير الله فإن الله يرعاه ويحفظه ، ويعلمنا ويعرفنا أن الناس لو اجتمعوا لكي ينفعوا إنسانا أو يضروه لم يستطيع إلا إذا شاء الله وهذا معنى قوله تعالى " قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا " فقد كتب المقدر وانتهى كل شئ .

 

الجماليات

1 – " يا غلام " : أسلوب نداء غرضه التنبيه .

2 – " إني أعلمك " : أسلوب مؤكد بإن .

3 – " كلمات : نكرة للتعظيم .

4 – " احفظ " : أسلوب أمر غرضه النصح والإرشاد .

5- ( احفظ الله ) : إيجاز جميل بالحذف ، والمعنى ( احفظ حقوق الله ) .

6 – " يحفظك " : نتيجة لما قبلها .

7 – " وإذا سألت – إذا ستعنت " : أسلوب شرط للنصح ، و " إذا " تؤكد على أن الطلب والسؤال لا يكون إلا لله .

8 – " فاسأل – فاستعن " : أمر غرضه النصح والإرشاد ، والفاء تدل على الترتيب والتعقيب ( السرعة )

9 – " اعلم " : أمر غرضه التنبيه .

10 – " لو اجتمعت " : لو تفيد الاستبعاد وتوحي بمدى قدرة الله لأن الأمة لو اجتمعت لتنصر إنسان ، وذلك أمر مستبعد ، لن تستطيع إلا بقدرة الله .

11 – " ينفعوك × يضروك " : تضاد يوضح المعنى ويؤكده .

12 – " كتبه الله لك × كتبه الله عليك " : مقابلة .

14 – " رفعت " : فعل مبنى للمجهول للعلم بالفاعل وهو الله والله غنى عن التعريف

15 – " رفعت الأعلام – وجفت الصحف " : تعبير يدل على الإيمان بالقضاء والقدر والتسليم لأمر الله

تدريــــــبــــــات

س1 - " عن ابن عباس ـ رضى الله عنهما ـ قال : " كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم يوما , فقال : يا غلام إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك , احفظ الله تجده تجاهك , وإذا سألت فاسأل الله , وإذا استعنت فاستعن بالله ....."

أ ـ اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :

  • جمع " غلام " ( أغلام ـ غلائم ـ غلمان )

  • معنى " استعنت " ( طلبت العون ـ تعبت ـ ذهبت )

ب ـ بم نصح الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) ابن عباس ؟

ج ـ كيف نحفظ الله سبحانه وتعالى ؟ وكيف يحفظنا الله ؟

د ـ اكتب بقية الحديث الشريف .

س2 – " عن ابن عباس ـ رضى الله عنهما ـ قال : " كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم يوما , فقال : يا غلام إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك , احفظ الله تجده تجاهك .......... "

تخيري الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :

* " تجاهك " مرادفها ( معك ـ يواجهك ـ يقابلك )

  • يا غلام " نداء " ( للتدليل ـ للتعظيم ـ للتنبيه )

ـ وردت في الحديث أفعال أمر كثيرة فما الغرض منها ؟ ولماذا جاءت كلمات نكرة ؟