بالعلم ترتقى الامم

اللغة العربية

emy
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  203

قال شوقي (1868 - 1932 م ) داعياً إلى الوحدة بين عنصري الأمة:

               عيدُ المَسيحِ وَعيدُ أَحمَدَ أَقبَلا      ***  يَتَبارَيانِ وَضاءَةً وَ جَــمالا

               ميلادُ إِحسانٍ وَهِجرَةُ سُـؤدَدٍ      ***        قَد غَيَّرا وَجهَ البَسيطَةِ حالا

(سُؤْدُد، سُؤْدَد : مجد ، شرف)

                  قُم لِلهِـلالِ قِيامَ مُحـتَفِلٍ بِهِ      ***            أَثني وَبالَغَ في الثَناءِ وَغالي

(أ) - ماذا أفاد عطف(عيد أحمد) على ( عيد المسيح) ؟

(ب) - عين في البيت الثاني صورة خيالية واشرحها ، وبين أثرها في المعنى .

(جـ) - (قم للهلال) أسلوب إنشائي . ما نوعه ؟ وما الغرض البلاغي منه ؟

emy
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  1008

قال أحمد شوقي :

             أحبك مصر من أعماق قـلبي      ***            وحبك في صميم القلب نامي

              سيجـمعني بك التاريخ يوماً        ***           إذا ظـهر الكرام على اللئام

            لأجلك رحت بالدنيا شــقيا           ***             أصــد الوجه والدنيا أمامي

وهبتك – غير هياب – يراعا *** أشد على العدو من الحسـام

(أصد الوجه : أصرفه عما يسعدني - يراعا : قلما - الحسام : السيف).

(أ) - بم يوحي قوله : " من أعماق قلبي " ؟ وماذا أفاد قوله :" غير هياب " ؟

(ب) - ما نوع الأسلوب في الأبيات ؟ وما الغرض البلاغي منه؟

(جـ) - عين في البيت الأول لوناً بيانياً ووضحه ، ثم اذكر أثره في المعنى .

emy
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  1354

قال إبراهيم ناجي داعياً إلى البذل والتضحية من أجل مصر :

          أجل إن ذا يوم لمن يفتدي مصرا    ***   فمصر هي المحراب والجنة الكبرى

           حلفنا نولي وجهنا شــطر حبها     ***     و ننفد فيه الصبر و الجهد و العمرا

            نبث بها روح الحيــــاة قوية       ***     و نقتل فيها الضنك و الذل و الفقرا

(أ) - ما نوع الأسلوب في الأبيات ؟ وما الغرض البلاغي منه ؟

(ب) - ما علاقة البيتين الثاني والثالث بالبيت الأول ؟

(جـ) - استخرج من الأبيات صورة بلاغية ووضحها ، ثم اذكر قيمتها الفنية .

emy
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  812

الدور الثاني 1997م:

قال الشاعر :

                 أبيات شعرك كالقصور             ولا قصور بها يعوق

                 ومن العجـائب لفظها                 حر ومعناها رقـيق

(أ) - ما نوع الأسلوب في البيتين ؟ وما الغرض البلاغي منه ؟

(ب) - عين الصورة البيانية في البيت الأول ، واشرحها.

(جـ) - هات من البيت الثاني محسناً بديعياً ، وبين نوعه.

emy
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  512

الدور الأول 1997 م :

قال حافظ إبراهيم في حفل جمعية الطفل في مايو 1928:

                      أَيُّها الطِفلُ لا تَخَف عَنَتَ الدَهـ         ***         ـر وَلا تَخشَ عادِياتِ اللَيالي

(عنت : مشقة - عاديات : مصائب)

                      قَيَّضَ اللَهُ لِلضَعيفِ نُفوســـاً          ***              تَعشَقُ البِرَّ مِن ذَواتِ الحِجالِ

(ذوات الحجال : النساء)

                      فَاِصنَعوا البِرَّ مُنعِمينَ وَجـودوا        ***             أَيُّها القادِرونَ قَبلَ السُـؤالِ

(أ) - في البيت الأول صورة بيانية . عينها واشرحها .

(ب) - ما علاقة البيت الثاني بالبيت الأول ؟

(جـ) - ما نوع الأسلوب في البيت الثالث ؟ وما الغرض البلاغي منه ؟

emy
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  573

(2) الدور الثاني 1996 م :

                                 يقول أحمد شوقي :

              ولم أر مثل جمع المال داء       ***          ولا مثل البخيل به مُصـاباً

             فلا تقتلك شـهوته و زنها          ***           كما تزن الطعام أو الشرابا

              وخذ لبنيك و الأيام ذخـراً         ***           وأعط الله حصته احتسـاباً.

(احتساباً : طلباً للثواب ، وادخاراً للأجر عند الله تعالى)

(أ) - ما نوع الأسلوب في البيت الثاني ؟ وما الغرض البلاغي منه ؟

(ب) - استخرج من البيت الأول صورة جمالية ووضحها .

(جـ) - عين في البيت الثالث محسناً بديعياً ، وبين سر جماله .

emy
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  155

امتحانات الثانوية القديمة

                                                (1) الدور الأول 1996 م :

قال حافظ إبراهيم في عمر بن الخطاب:

               يا رافعاً ر.اية الشورى وحارسها     ***        جزاك ربك خــيراً عن محبيها

              لم يلهك النزع عن تأييد دولتها     ***        و للمنية آلام تعــــــانيها (النزع : حضور الموت)

               رأي الجماعة لا تشقى البلاد به   ***        رغم الخلاف ورأي الفرد يشقيها

(أ) - ما الغرض من النداء في قوله :" يا رافعاً راية الشورى " ؟

(ب) - ما نوع الأسلوب في قوله :" جزاك ربك خيراً " ؟ وما الغرض منه ؟

(جـ) - استخرج من الأبيات مع التوضيح صورة جميلة ، و محسناً بديعياً .

عايده
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  11
بلاغه
عايده
منذ 2 سنوات
اجابة  1   مشاهدة  13
بلاغه
فاطمة خالد
منذ 2 سنوات
اجابة  0   مشاهدة  8
اعرب